الجيش السوري الحر.. أساس حركة السفياني وضرب (الهلال الشيعي)!

تاريخ النشر: الأربعاء 04 تموز , 2012 05:00

عدد المشاهدات: 72039

الجيش السوري الحر.. أساس حركة السفياني وضرب (الهلال الشيعي)!

 

فما هي الكور الخمس وهل اثار السفياني بدأت تظهر فيها؟

الكور الخمس هي دمشق والأردن وحمص وحلب وقنسرين، التي كانت مراكز لحكم منطقة سوريا. وقد نصت الأحاديث على دخول الأردن فيها.

ان الاردن كما بعض دول الخليج الذين لم تقف وقفة الناظر للأحداث السورية بل كانت محوراً لمحاربة سياسة ايران وحلفائها في المنطقة ففي تاريخ 3/7/2012 ذكرت قناة الاتجاه الفضائية نقلا عن مسؤول عربي ان السعودية تعمل في هذه الاوقات لتجنيد بعض المواطنين المصريين و الاردنيين ضمن قوات ما يسمى بـ (درع الجزيرة) بهدف مواجهة ما تسميه المملکة بـ (المد الشيعي) في المنطقة. 

وتنقل وثيقة صادرة في 20 تموز2006، وتحمل الرقم 06Amman5486، عن السفير الأميركي في عمّان، دافيد هال، خلال فترة حرب تموز2006. ان الملك عبد الله الثاني ومدير استخباراته كانا الأكثر إبداعاً في تقديم الأفكار والنصح حول سبل التخلص من حزب الله وكل من يشتبه في دعمه، بما في ذلك سوريا وإيران.

والملك الاردني هو صاحب مصطلح (الهلال الشيعي) الذي صرح به لواشنطن بوست وأثناء زيارته للولايات المتحدة في أوائل شهر ديسمبر عام 2004، عبر فيه عن تخوفه من وصول حكومة عراقية موالية لإيران إلى السلطة في بغداد تتعاون مع طهران ودمشق لإنشاء هلال يخضع للنفوذ الشيعي يمتد إلى لبنان.

أما لبنان فقد كان جزءً من بلاد الشام وتابعاً لكورها الخمس، فلا يبعد شمول حكم السفياني له. فيكفي ان حركته بدأت تشاهد على كافة الاراضي اللبنانية والساحلية منها خاصة وصولاً الى بوابة الجنوب، فلد ذكرت صحيفة الاخبار اللبنانية الصادرة في 3/7/2012 مقالة بعنوان: بيروت... مدينة آمنة لمقاتلي المعارضة السورية، بأن قيادياً بارزاً في قوات المعارضة السورية... رُصد أكثر من مرة يتنقل في سيارة تحمل لوحة مجلس النواب، بمواكبة سيارة تقل مسلّحين. فضلاً عن المعلومات الموجودة عن تنقّل قادة من «الجيش السوري الحر» تحت حماية شخصيات سياسية لبنانية.

ينتشرون في المطاعم والمقاهي. يتناقشون في السياسة والأمن.. بين الحمرا والسوديكو، تلتقي بعضهم. كذلك في أنطلياس. ورغم أن بعض مناطق البقاع والضاحية الجنوبية شبه محرّمة عليهم، إلا أن ما خلا ذلك مباح. لا يمكنك تمييزهم من هيئتهم الخارجية. لحىً مشذّبة وأحياناً ذقونٌ حليقة. تتحرّك قلّة منهم بسيارات زجاجها مزوّد بحاجب للرؤية، فيما يتنقل آخرون من دون وجل بسيارات لبنانية مستأجرة.


أما تناقل الاحداث من سوريا إلى جاراتها من الدول العربية فقد أكدت الاحاديث على ان فتنة بلاد الشام طويلة متمادية، كلما قالوا انقضت تمادت وأنهم (يطلبون منها المخرج فلا يجدونه) (البحار:52/298)، وتصفها بأنها تدخل كل بيت من بيوت العرب، وكل بيت من بيوت المسلمين، وبأنها: ( كلما رتقوها من جانب انفتقت من جانب آخر، أو جاشت من جانب آخر) كما في ص9 و10 من مخطوطة ابن حماد، وغيرها.

ومن أبرز صفات (السفياني) التي تذكرها الاحاديث عنه، حقده على أهل البيت عليهم السلام. بل يظهر منها أن دوره السياسي هو إثارة الفتنة المذهبية بين المسلمين وتحريك السنة على الشيعة تحت شعار نصرة التسنن . في نفس الوقت الذي يكون عميلاً لأئمة الكفر الغربيين واليهود.

فلقد بدأت فتاويهم تظهر للعلن مع بداية حرب تموز2006 عندما أصدر المفتي عبد الله بن عبدالرحمن الجبرين في سؤال عن الدعاء لمجاهدي حزب الله ونصرتهم ضد العدو الاسرائيلي، فأتى جوابه يحمل رقم الفتوى 15903 بتاريخ : 21/6/1427 هـ  أي 17/7/ 2006م :  لا يجوز نصرة هذا الحزب الرافضي، ولا يجوز الإنضواء تحت إمرتهم , ولا يجوز الدعاء لهم بالنصر والتمكين, ونصيحتنا لأهل السنة أن يتبرؤا منهم , وأن يخذلوا من ينضموا اليهم, وأن يبينوا عداوتهم للإسلام والمسلمين وضررهم قديماً وحديثاً على أهل السنة , فإن الرافضة دائماً يضمرون العداء لأهل السنة.

اما في الشأن السوري فتسجيل عدنان العرعور والمنشور بكثرة على اليوتوب نقلا عن قنوات الفتنوية فهو خير دليل حين يقسم بالله انه سيفرم العلويين السوريين بمكائن فرم اللحم وسيطعم لحمهم للكلاب.

وأما عمالتهم مع العدوّ، فلقد ظهر للجميع مدى تعامل الجيش السوري الحر مع امريكا واسرائيل، فنقلا عن صحيفة إسرائيل اليوم الإسرائيلية بتاريخ 3/5/2012 إن الوزير السابق وعضو الكنيست الحالي عن حزب العمل (يتسحاق هرتسوج) يجري حاليا اتصالات مع عناصر المعارضة السورية والجيش الحر في محاولة لتقويض النظام السوري الذي فشلت الجهود الدبلوماسية والدولية بإسقاطه.

ومما أكد هذا الامر من الطرف الاخر، تسجيل لمتحدث عن الجيش الحر السوري المقدم خالد الحمود يقول فيه انه مستعد للذهاب لاسرائيل والتعامل معها لاحضار السلاح.

 فمتى يظهر السفياني علنا ومتى الفرج؟

(إذا اختلف الرمحان بالشام ، لم تنجل إلا عن آية من آيات الله . قيل: وما هي يا أمير المؤمنين؟ قال: رجفة تكون بالشام ، يهلك فيها أكثر من مائة ألف، يجعلها الله رحمة للمؤمنين وعذاباً على الكافرين. فإذا كان ذلك ، فانظروا إلى أصحاب البراذين الشهب المحذوفة ، والرايات الصفر ، تقبل من المغرب حتى تحل بالشام ، وذلك عند الجزع الأكبر والموت الأحمر. فإذا كان ذلك فانظروا خسف قرية من دمشق يقال لها حرستا. فإذا كان ذلك خرج ابن آكلة الاكباد من الوادي اليابس، حتى يستوي على منبر دمشق . فإذا كان ذلك فانتظروا خروج المهدي) غيبة النعماني:‍ 305.

عن الإمام الصادق عليه السلام: "إن قدام المهدي علامات تكون من الله عز وجل للمؤمنين" كمال الدين 649.

وضعت بين أيديكم رؤية تطبيقية لما يحصل في المنطقة من أحداث مع ما روي عن أئمة أهل البيت عليهم السلام..

والله الواحد هو الأعلم.

طلال نحلة


 

إن التعليقات مهما كان مضمونها لا تعبر عن رأي إدارة الموقع