ديوان المحاسبة اللبناني يشارك في الملتقى العلمي حول التخطيط الاستراتيجي للمنظمات الرقابية في الكويت

الخميس 29 تشرين الأول , 2015 03:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,351 زائر

ديوان المحاسبة اللبناني يشارك في الملتقى العلمي حول التخطيط الاستراتيجي للمنظمات الرقابية في الكويت

ويهدف الملتقى إلى التعرف على تجربة المنظمة العربية للأجهزة العليا لرقابة المالية والمحاسبة (الأرابوساي) في إعداد وتنفيذ خطتها الاستراتيجية وتبادل الخبرات مع المنظمات الرقابية الأخرى والجهات ذات العلاقة، ويشتمل الملتقى على عدة جلسات يتم خلالها طرح بعض الموضوعات والتعقيب عليها.

وستتم خلال الملتقى بحث ومناقشة عدة موضوعات هامة منها أهمية التخطيط للمنظمات الدولية الرقابية ودوره في معالجة القضايا الاستراتيجية ومنهجية المنظمات الدولية في تحديد أهدافها الاستراتيجية من واقع رسالتها ورؤيتها وقيمها الجوهرية، والطرق والأساليب المستخدمة في قياس نتائج تحقيق المنظمات الرقابية لأهدافها الاستراتيجية، وتجربة مبادرة تنمية الإنتوساي IDI في إعداد وصيانة دليل التخطيط الاستراتيجي.

كما سيتم عرض ومناقشة أوراق عمل عن تجارب منظمات الإنتوساي والأرابوساي والآسوساي في التخطيط الاستراتيجي، وتجربة مبادرة تنمية الإنتوساي IDI في إعداد وتطوير دليل التخطيط الاستراتيجي، واستراتيجية البنك الدولي في تطوير أداء الأجهزة، والاتحاد الدولي للمحاسبين IFAC

في اليوم الاول من اعمال الملتقى اقيمت  ندوة علمية مشتركة حول موضوع (التحول من الأساس النقدي إلى نظام الاستحقاق) والتي تقدم بالتعاون بين ديوان المحاسبة ووزارة المالية والبنك الدولي، حيث تمت مناقشة الموضوع من وجهة نظر الجهات المشاركة وعرض تجارب كل جهة للوصول إلى نتائج مشتركة لهذا الموضوع.

وحضر الملتقى اضافة الى الوفد اللبناني رؤساء الأجهزة الرقابية الأعضاء في المنظمة العربية (الأرابوساي) ورئيس وأمين عام كل من المنظمة الدولية لهيئات الرقابة العليا (الإنتوساي) والمنظمة الآسيوية لهيئات الرقابة العليا (الآسوساي) والمنظمة الأوروبية لهيئات الرقابة العليا (اليوروساي) ومنظمة الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة بأمريكا اللاتينيـــــــة والكاريبــــــــــــيك (الأولاسيفيس) والأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ومبادرة تنمية الإنتوساي IDI ووزارة المالية بدولة الكويت والبنك الدولي ومعهد المدققين الداخلي والاتحاد الدولي للمحاسبين  IFAC

وعلى هامش اللقاء حضر الرئيس حمدان جانباً من حفل افتتاح الفصل التشريعي الجديد لمجلس الأمة الكويتي ، كما التقى الرئيس حمدان وكيل ديوان المحاسبة الكويتي إسماعيل الغانم اضافة الى لقاءات رسمية عدة بحث خلالها امور تهم الاجهزة الرقابية والقضائية والادارية .

واكد الرئيس حمدان امام الشخصيات التي التقاها ان ديوان المحاسبة في لبنان يعمل ضمن منهجية وتخطيط  استراتيجي من اجل الوصول الى المستوى المثالي من الاحترافية في الأداء الرقابي .

واكد أن هذا اللقاء في دولة الكويت انما جاء ليحدد مكانة الاجهزة الرقابية من خلال تعاونها مع المنظمة العربية (الأرابوساي) وبين المنظمات الدولية والإقليمية الأخرى معتبراً ان مخطط منظمة (الأرابوساي) يتلاءم مع توجهات منظمة (الإنتوساي) سيما في مجال التخطيط الاستراتيجي الذي يجب ان يشكل أساسا راسخا ونقطة تحول ايجابي لاسيما وان التخطيط هو عمل تراكمي مرتبط بسلسلة متصلة من الخطوات للانتقال بالمستوى المهني للأجهزة الرقابية من مرحلة لأخرى لمواكبة التطورات المهنية واستخدام نظم المعلومات في الأعمال الرقابية وتعزيز خبرات الأجهزة ومنسوبيها.

ونوه حمدان بالدور الذي تقوم به الكويت من خلال ديوان المحاسبة الذي اثبت فعالية كبرى في مجال العمل الرقابي النزيه وهذا يدل على الخبرة والدينامية في الاداء والممارسة ، كما شكر باسم لبنان وديوان المحاسبة على الحفاوة التي قامت بها دولة الكويت اميراً ودولة وشعباً للاجهزة الرقابية المشاركة في هذا الملتقى .

هذا والتقى الرئيس حمدان امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح 


Script executed in 1.085216999054