مسلحون يحتجزون 170 شخصا من جنسيات مختلفة داخل فندق في باماكو عاصمة مالي

الجمعة 20 تشرين الثاني , 2015 12:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,088 زائر

مسلحون يحتجزون 170 شخصا من جنسيات مختلفة داخل فندق في باماكو عاصمة مالي

هاجم مسلحون مجهولون فندقا فاخرا في وسط العاصمة المالية باماكو واحتجزوا 170 شخصا كرهائن، فيما تحدثت وسائل إعلام عن مقتل 3 أشخاص جراء الهجوم. و ذكرت مصادر إعلامية أن حصيلة القتلى ارتفعت إلى 9 ضحايا.

وأعلنت شركة " Rezidor " صاحبة فندق "راديسون بلو" في باماكو، في بيان أن مسلحيْن يحتجزان 170 شخصا داخل الفندق بينهم 140 ضيفا و30 من العاملين في الفندق.

أما وكالة "رويترز" فنقلت عن مصادر أمنية أن نحو 10 مسلحين قد يكونوا داخل الفندق.

وذكرت وكالة "أ ف ب" أن الشرطة طوقت الفندق الذي فيه 190 غرفة للضيوف. ونقلت عن مصدر أمني قوله: "تجري الأحداث في الطابق السابع، حيث تم إطلاق النار في الدهليز".
و ذكرت رويترز وجود مواطنون فرنسيون بين الرهائن. كذلك تحدثت وسائل اعلامية عن وجود اتراك من طاقم الخطوط الجوية التركية بين الرهائن المحتجزين.

بدوره نقل موقع صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية عن مصادر في باماكو خبر مقتل 3 أشخاص بإطلاق النار في فندق "راديسون".

وتجدر الإشارة إلى أن الفندق يقع في منطقة فيها مقرات عدة وزارات ومنازل العديد من الدبلوماسيين الأجانب المقيمين في باماكو. وفي الوقت الذي دعت فيه واشنطن رعاياها في مالي إلى الحذر وحثتهم على عدم مغادرة منازلهم، تحدثت وكالة "شينخوا" عن وجود سياح صينيين بين المحتجزين في الفندق.

وحسب مصادر في الاستخبارات المالية، فقد وصل المهاجمون إلى الفندق في سيارة تحمل أرقاما دبلوماسية.

ولم تتبن أية جهة حتى الآن مسؤولية الهجوم.

 

 

Script executed in 0.032516002655029