هذا ما حصل مع الحريري قبل مغادرة الرياض!

السبت 18 تشرين الثاني , 2017 08:26 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 132,221 زائر

هذا ما حصل مع الحريري قبل مغادرة الرياض!

لم تغادر عائلة الرئيس سعد الحريري معه أمس، العاصمة السعودية الرياض، بحسب صحيفة "الاخبار" بل رافقته زوجته، لارا العظم فقط على ان يلاقيهما في باريس الابن البكر حسام، الذي يتابع دراسته في بريطانيا، في حين بقي ولداه، لولوة وعبد العزيز، في الرياض، بذريعة الدراسة. وشبّهت الامر بـ "الشروط التي تُفرَض على الموقوف بعد صدور قرار بإطلاقه". 
 
واشارت "الاخبار" الى أن الوسيط الفرنسي لم يتسلّم لائحة شروط سعودية على الحريري، فبحسب ما قال دبلوماسيون فرنسيون، رفض محمد بن سلمان تسليم ماكرون أي مطالب بضمانات تقدّمها باريس، مكتفياً بالقول إن الحريري "يعرف ما عليه فعله". و"ما عليه فعله"، هو ما تبلّغه الحريري من ابن سلمان ليل أمس، في لقاء سبق السفر إلى باريس. 
 
وتشير الصحيفة الى ان الحريري "اضطر إلى الانتظار 7 ساعات قبل السماح له بمقابلة ولي العهد. وكان الجانب الفرنسي قد أبلغ وسائل الإعلام بأن طائرة الحريري ستهبط في باريس عند العاشرة مساءً، قبل أن تطلب الشرطة من الصحافيين المغادرة، إذ حلّ موعد الوصول، ولم تكن الطائرة قد أقلعت من الرياض بعد".

كما افادت ان كل من النائب بهية الحريري ونجليها نادر وأحمد، إضافة إلى وزير الداخلية نهاد المشنوق غادروا بيروت امس، لاستقبال الحريري في باريس.

ونقلت الصحيفة عن مرجع رسمي قوله إنه "في ظل انسداد المخارج، يجري التداول في إمكانية تقديم موعد الانتخابات النيابية، إذ لا شيء يدفعنا إلى انتظار ستة أشهر في ظل حكومة تصريف أعمال".

Script executed in 0.035511016845703