لبنان عاد الى الصدارة؟

الإثنين 20 تشرين الثاني , 2017 08:16 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,262 زائر

لبنان عاد الى الصدارة؟

منذ بدء الربيع العربي والصراع الكبير في المنطقة الذي ولّد حروباً ومعاركاً دمّرت الحجر والبشر والعلاقات العربيّة، خرج لبنان من دائرة الاهتمامات الدوليّة ولم يعد على رأس الاولويّات، كما كان في الماضي البعيد والقريب نسبيّاً، الامر الذي بدا واضحاً أكثر مع الازمات والظروف التي مرّ بها لبنان والتي حاول معالجتها بنفسه ولعلّ أبرزها رئاسة الجمهوريّة والتسوية التي قيل بأنها لبنانيّة صرف.

اليوم ومع استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري التي لا تزال معلّقة بانتظار عودته الى لبنان ولقائه رئيس الجمهوريّة العماد ميشال عون والبحث في تسوية جديدة يُحدّد من خلالها مسار المرحلة المُقبلة، اعتبرت أوساط مُراقبة، أنّ لبنان عاد من جديد الى طليعة الاولويّات، اذ برز الاهتمام الدولي الكبير في قضيّة الحريري سياسيّاً واعلاميّا، اذ تناقلت كلّ وسائل الاعلام موضوع لبنان و"الاحتجاز" ولاحظنا زحمة الاعلاميين والصحافيين والمصوّرين الذين سبقوا الحريري الى فرنسا بانتظار ملاحقته خطوة بخطوة".

ولفتت الاوساط الى أنّ "المُفارقة اليوم، أن الدعم الذي يتلقّاه لبنان ينقسم اليوم، فمع وجود دعم دولي كبير، ومحاولات لتهدئة الاجواء والبحث عن حلول مناسبة، هناك هجوم عربي ولا سيّما خليجي، تصاعديّ من شأنه توتير الاجواء اللبنانيّة".

(ليبانون ديبايت)

Script executed in 0.039351940155029