اللباس الجديد للجيش بألوان لبنان.. للمرة الثانية منذ تأسيسه

الأربعاء 22 تشرين الثاني , 2017 09:06 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 37,352 زائر

اللباس الجديد للجيش بألوان لبنان.. للمرة الثانية منذ تأسيسه

بعد مرور نحو 34 عاماً على ارتداء الجيش اللبناني لباساً عسكرياً "مرقطاً" وموحداً، سيكون له لباس جديد، يرتديه العسكريون للمرة الأولى في العرض العسكري في احتفال عيد الاستقلال، الأربعاء في 22 تشرين الثاني.

يتميز اللباس الجديد، الذي يعرف باسم MultiCam، عن القديم بالألوان الفاتحة التي تتماهى مع ألوان الأرض والطبيعة اللبنانية، وفق ما يقول العقيد فادي أبوعيد لـ"المدن". وهو يتمتع بخصائص جديدة توفر للعسكريين الراحة أثناء قيامهم بمهماتهم. وقد صُمم ليتلاءم مع مختلف الظروف البيئية والفصول. وهو من إنتاج أميركي ومؤلف من 7 ألوان. كذلك، اعتمد حذاء عسكري صحراوي "الرينجر" لكل وحدات الجيش، بدلاً من الحذاء العسكري الأسود. فيما ستحتفظ الأفواج الخاصة بلباسها الخاص.

أول من ارتدى البزة الجديدة كان قائد الجيش جوزيف عون وأعضاء المجلس العسكري، وقد سلموا رئيس الجمهورية ميشال عون بزة القتال الجديدة، الثلاثاء في 21 تشرين الثاني، في قصر بعبدا.

تغيير اللباس العسكري الرسمي للجيش اللبناني يحصل للمرة الثانية منذ تأسيسه في العام 1946. فعند تأسيسه كانت البزة العسكرية كاكية اللون، وفق النموذج الفرنسي. وفي العام 1983 اعتمد الجيش لباساً عسكرياً موحداً هو المرقط، وفق النموذج الأميركي.

واللباس الجديد للجيش اللبناني، كانت القوات الأميركية في أفغانستان أول من اعتمده. ومن أبرز الدول التي استخدمته، وإن بنسخ معدلة، هي المملكة المتحدة وروسيا وأستراليا. وعربياً مصر والعراق والأردن.

Script executed in 0.027071952819824