سجن ناشط كويتي 3 سنوات مع الأشغال لأنه أساء للمذهب الشيعي عبر مواقع التواصل الاجتماعي

الإثنين 04 كانون الأول , 2017 07:19 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 12,383 زائر

سجن ناشط كويتي 3 سنوات مع الأشغال لأنه أساء للمذهب الشيعي عبر مواقع التواصل الاجتماعي

قضت محكمة الجنايات الكويتية اليوم الأربعاء، بسجن مغرد كويتي لمدة ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ، بسبب إساءته للمذهب الشيعي من خلال تغريدات نشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء في حيثيات حكم المحكمة بسجن المغرد أنه “لا يمكن اعتبار ما صدر من المغرد من إساءة للمذهب الشيعي حرية رأي”، مضيفةً أنه “يجب على أي إنسان عند ممارسة حرية الرأي أن لا يخالف القانون”، وفقًا لصحيفة “الأنباء” الكويتية.

وأضافت المحكمة أن “ما اقترفه المغرد ليس بحرية رأي إنما مخالفات صريحة للقانون تضمنت ازدراء فئة من فئات المجتمع والمساس بكرامة الأشخاص وهو ما تأباه أبسط القواعد القانونية بل والقواعد الأخلاقية أيضًا”.

وتابعت المحكمة أنه “كان الأجدر بالمغرد وهو في العقد الرابع من عمره، ألا تصدر منه تغريدات تدعو إلى الطائفية حرصًا على أمن واستقرار البلاد”.

ويبلغ عدد الشيعة في الكويت نحو ثلث السكان الأصليين، ويشكلون مع السنة نموذجًا للتعايش هو الأفضل في المنطقة المضطربة التي تئن تحت صراعات مذهبية.

وتتسبب نخب دينية وسياسية كويتية على الدوام بإثارة خلافات بين أتباع المذهبين، من خلال إثارة اتهامات وانتقادات ضد بعض الدعاة ورجال الدين من الطائفتين، لتتحول إلى سجالات على مواقع التواصل الاجتماعي.
المصدر: ارم نيوز

Script executed in 0.030100107192993