أخيراً أجواء شتوية ممطرة ومثلجة نودّع بها الـ 2017...الثلوج في طريقها إلى لبنان الأسبوع المقبل

الأحد 17 كانون الأول , 2017 08:22 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 73,505 زائر

 أخيراً أجواء شتوية ممطرة ومثلجة نودّع بها الـ 2017...الثلوج في طريقها إلى لبنان الأسبوع المقبل

شرح الأب ايلي خنيصر عبر صفحته الخاصة على فيسبوك ما سيطرأ من تغيير سريع في الطقس من الغرب الى الشرق، وذلك بعد غياب الأمطار عن منطثتنا.

واشار خنيصر إلى ان مركز "المنخفض الإيسلاندي"، ذات قيم منخفضة على مدار السنة، يستقطب المنخفضات من الأطلسي ويوزعها بين القطب الشمالي وغرينلاند واوروبا الشمالية والوسطى. تتعمّق قيمُه بين الإثنين والأربعاء لتصل الى 975hpa، فيتحوّل الى عملاقٍ بقوته وثورانه نحو الشمال الشرقي.

يتمدد المنخفض الإيسلاندي ويتحوّل الى ما يشبه الوحش الذي سيكسر عنف السيبيري، ويغطي المناطق الواقعة بين شمال اوروبا وجنوب القطب الشمالي بقيَم منخفضة 982hpa، الأمر الذي يحرّك الرياح القطبية التي تنطلق من مناطق قيم ضغط جويّ مرتفعة الى مناطق ذات قيم ضغط منخفضة، فتصل سرعة الرياح الى 120 كلم في الساعة.

يصل تمدّد المنخفض الإيسلاندي نحو شمال آسيا بقيم متدنية فتهب الرياح من شمال روسيا وسيبيريا نحو الشمال ومن القطب الشمالي نحو الجنوب، فتزداد سرعة الرياح في المناطق الوسطى، وينقطع امداد القطب الشمالي لروسيا بالرياح الجليدية فترتفع درجات الحرارة من -40 الى -20 تحت الصفر ما يؤدي الى تحسّن الضغط السيبيري من 1045 الى 1035hpa، ما يشير الى ضعف في المرتفع السيبيري وانهيار قواه التي تمدد الضغط المرتفع نحو الشرق الأوسط؛ هكذا يكون تغلّب الوحش الإيسلاندي على عملاق آسيا وأسقط جداره عن غرب اسيا.

يعزّز المرتفع الآزوري نقطته فوق جنوب غرب اوروبا بقيم خيالية مرتفعة، تصل الى 1045hpa فتتمدّد الى ايطاليا، الأمر الذي يُقفل الخيرات نحو المنخفض الإيسلاندي وبالتالي نحو شمال ووسط اوروبا، فتأخذ المنخفضات الجوية طريقها من الأطلسي نحو شمال افريقيا ومن ثمّ لبنان وسوريا وفلسطين والأردن.

ويسبب تمدّد قيم ضغط المنخفض الإيسلاندي الهائجة نحو شمال اوروبا، اجتذاب الكتلة القطبية بقوة هائلة، التي ستندفع بقساوة نحو جنوب اوروبا مدعومة برياح رطبة جليدية، من المتوقع ان تبسط سيطرتها على جنوب غرب اوروبا وشمال مصر والحوض الشرقي للمتوسط متزامنة مع وصول المنخفضات دون مقاومة من السيبيري الذي أسقط جداره "الايسلاندي" بقطع الإمداد الرياح القطبية عنه.

وسيعبر التيار النفاث او JET STREAM فوق لبنان وفلسطين والأردن. ومن خصائصه، أنه يسير على ارتفاع يتراوح بين 9500 و 12000 متر يحمل الرطوبة التي تزيد من حجم الغيوم الركامية ويزيد نسبة الهطولات، لهذه الأسباب سينعم مجدداً الشرق الأوسط بأجواء شتوية ممطرة ومثلجة.

إذا الخيرات آتية، الثلوج في طريقها نحو المنطقة في الأسبوع المقبل، والهطولات ممتازة ستعوّض خسارة اسبوعين.

أما طقس الإثنين فمشمس الى غائم مع ارتفاع اضافي بالحرارة بسبب استقرار اطراف المرتفع السيبيري فوق المملكة السعودية ودول الخليج.

الرياح: جنوبية شرقية 12 كلم في الساعة

الحرارة على الساحل: 24/ 25 درجة نهاراً و16 ليلاً

في البقاع: 23 نهاراً و 7 ليلاً

على الجبال 1200 متر: 23 نهاراً و 8 ليلاً

الضغط الجوي : 1020hpa

Script executed in 0.023531913757324