رغم معرفتها بأن طفلتها ستموت خلال الولادة أو بعدها بدقائق معدودة..امرأة تحافظ على حملها لتتبرع بأعضاء طفلتها الرضيعة

الأربعاء 20 كانون الأول , 2017 04:01 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 20,081 زائر

رغم معرفتها بأن طفلتها ستموت خلال الولادة أو بعدها بدقائق معدودة..امرأة تحافظ على حملها لتتبرع بأعضاء طفلتها الرضيعة

قررت أم إنجاب طفلتها رغم معرفتها بأنها ستموت خلال عملية الولادة، وذلك لتتمكن من التبرع بأعضائها لمساعدة أطفال آخرين.

وأُبلغت هايلي مارتين، البالغة من العمر 30 عامًا، بأن طفلتها ستموت خلال الولادة أو بعدها بدقائق معدودة، لكنها رفضت اقتراح طبيبها بإنهاء الحمل، وقررت أن تحتفظ بالطفلة إلى نهاية الحمل، لتتبرع بأعضائها لأولئك الذين هم بأمس الحاجة إليها، بحسب موقع إرم نيوز.

وتعهدت هايلي بأنها ستتبرع بواحدة من كليتيها باسم ابنتها بعد أن تستعيد عافيتها من الولادة.

(إرم نيوز)

Script executed in 0.047958135604858