بالفيديو / عملية بطولية لمواطن من الشعيتية.. تمرجل على ابن آوى على انه ذئب اراد افتراسه !!

الأربعاء 27 كانون الأول , 2017 10:18 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 106,797 زائر

بالفيديو / عملية بطولية لمواطن من الشعيتية..  تمرجل على ابن آوى على انه ذئب اراد افتراسه !!

لم يمض يومان على خبر انقاذ إثنين من إبن آوى الذهبي في بلدة زبقين الجنوبية حتى انتشرت اليوم صوراً و فيديو  لـ المواطن عناد مسلماني من بلدة الشعيتية الجنوبية تظهر فيها مقتل حيوان إبن آوى المنتشر بكثافة في احراج المناطق الجنوبية. و الملفت في الموضوع ان مسلماني اتهم ابن أوى بأنه قام بالهجوم عليه قرب منزله وانه ذئب مفترس ليقوم بنشر صور "العملية البطولية" على مواقع التواصل الاجتماعي التي ندد فيها المعلقون بالعمل الجبان و الاعتداء على الحيوان الذي يعيش بمنطقتنا.

وذكر موقع greenarea.me البيئي ان المواطن قام بالإعتداء على إبن آوى وقتله، في منطقة ليست ببعيدة عن البلدة التي أنقذ في الحيوانين منذ عدة ايام ، ليتأكد لنا أن يد الجهل ما زالت تضرب وبقوة . ليست أعمالا بطولية في التفاصيل ، أرسل أحد المواطنين والناشطين لجمعيتنا “غرين ايريا الدولية” الفيديو والصور متمنيا الإقتصاص من الفاعل وقد ذكر الناشط الذي تمنى عدم ذكر اسمه بأن اسم القاتل “عناد مسلماني” وهو من بلدة الشعيتية جنوب مدينة صور كما واستنكر ما يحصل من اعتداءات توالت وتكررت على الحياة البرية مؤكدا بأن هذه الأفعال هي جرائم وليست أعمالا بطولية . 

أجهز عليه جاهلا نوعه في الفيديو، ظهر شخص يحمل بندقية صيد ويمسك بإبن آوى ميتا من ساقه بواسطة “كيس بلاستيكي” وهو يقول بأنه “ثعلبا” ، ليحضر بعدها شخصان أحدهما يقوم بالتصوير واللافت هنا من خلال الفيديو أن المدعو “عناد مسلماني” قد أجهر على ابن آوى الذهبي دون العلم بنوعه وبالتالي فقتله لا ينم الا عن جهل قاتله كما وانه يهمنا أن نشير الى أن الصيد ممنوع جنوب الليطاني وبالتالي يكون “مسلماني” قد ارتكب مخالفات عدة بخرقه قانون الصيد بغير ترخيص وفي مكان غير مسموح به بالصيد وقتله حيوان غير مسموح بصيده وخرقه أيضا لقانون حماية الحيوان الذي وقع عليه رئيس الجمهورية في آب الماضي . 

ابن آوى الذهبي كموقع بيئي مختص يدحض الموروثات الشعبية التي لا تمت للعلم بصلة لا بد للوقوف على الامور بشكلها العلمي لتصويبها ووضعها في مسارها الصحيح ،يهمنا أن نؤكد بأن نوع الضحية قائلا هو ابن آوى الذهبي ويعرف بالانكليزية(Canis aureus) وهو من الحيوانات اللاحمة التي تقتات على الجيف، القوارض، البرمائيات، اللحوم وأحيانا والحيوانات الأصغر منه، النباتات ،الفواكه والخضار. يعتبر ابن اوى من الحيوانات الجوالة الليلية، والمعروف في مجتماعتنا تشبيه الانسان الجبان بالواووي، الأمر الذي يؤكد إن هذا النوع جبان بطبيعته ولا يهاجم إلا في حالات إستثنائية، يدافع فيها عن نفسه ليلوذ بالهرب، كما أن ابن آوى منتشر في البرية اللبنانية، شأنه شأن الثعالب والضباع في مناطقنا، وأعداده غير مهددة بالانقراض خصوصا وأن هذه الحيوانات تأقلمت مع التمدد العمراني وحركة البشر ، إلا انه اذا بقي مستهدفا من قبل الانسان بشكل كبير سيؤدي حتما الى إنخفاض في أعداده وبالتالي إنقراضه، وهذا الامر في حال حصوله سينعكس تهديدا على الحياة البرية لكونه حلقة مهمة في حفظ توازن النظم البيئية . 
قمع التعديات وإنزال العقوبات من هنا ندعو في جمعية “غرين ايريا الدولية” إلى قمع التعديات المتكررة والتشدد في انزال العقوبات بمرتكبيها والمعتدين على الحياة البرية وحيواناتها عبر القضاء اللبناني، لأننا موقنون بأن العمل بشكل جدي وحده سيكون الرادع للقتل المتعمد ، كما وأنه يهمنا أيضا أن نؤكد بأن التوعية مطلوبة وضرورية لحفظ ما تبقى من هذا التنوع الضروري لإستمرار الحياة بشكل طبيعي. 

Script executed in 0.026668787002563