طُعن إبن الـ14 عاماً حتى الموت.. "15 وحشاً يعيثون في الارض فسادا ولا رادع لهم"!

الخميس 26 نيسان , 2018 02:22 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 64,184 زائر

طُعن إبن الـ14 عاماً حتى الموت.. "15 وحشاً يعيثون في الارض فسادا ولا رادع لهم"!

 صدر عن آل العكاري وأهالي وبلدية وادي الجاموس - عكار بيان، دانوا فيه بشدة ما وصفوه ب"الجريمة الارهابية" التي حصلت في صربا - قضاء كسروان، والتي اودت بحياة أحد أبناء البلدة الفتى خالد رشيد عكاري (14 سنة).

وجاء في البيان:"15 وحشا يعيثون في الارض فسادا ولا رادع لهم، أقدموا بالامس على إرتكاب جريمة في حق شابين من أبناء بلدة وادي الجاموس هما حسن حسين الحلال(18 سنة) الذي نجا من الموت باعجوبة، والفتى الضحية خالد رشيد عكاري (14 سنة) الذي ضرب وطعن غدرا بحربة في رقبته من الخلف حتى الموت.

واعتبر البيان ان "الجريمة التي ارتكبتها يد الغدر في حق الشابين هي جريمة ارهابية في حق العديد من شباب وادي الجاموس وعكار الذين هم من يحرك عجلة العمل واقتصاد مدينة جونية، فهل مكافأتهم من أبناء جونية ان يقتلوا بهذا الشكل البشع والحاقد؟؟؟.

وختم البيان : نحن ال عكاري وابناء بلدة وادي الجاموس وبلدات عكار، نضع هذه الجريمة المستنكرة والمدانة، بعهدة القضاء والأجهزة الامنية والعدالة اللبنانية، ونطالب بانزال أشد العقوبات بالمعتدين المجرمين، والا فان جونية ليست ببعيدة عنا، وهذا الاعتداء هو دمار للشارع اللبناني بشكل عام وتهديد للسلم الاهلي وللعيش المشترك". 

(الوكالة الوطنية)

Script executed in 0.51643991470337