بالصورة: في لبنان .... تشحد على ابنها وهو هيكل عظمي على مشارف الموت ولا تكترث !!

الأحد 20 أيار , 2018 08:28 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 169,089 زائر

بالصورة: في لبنان .... تشحد على ابنها وهو هيكل عظمي على مشارف الموت ولا تكترث !!

في منظرٍ بعيد عن الإنسانية، ضحيته طفلٌ إستغلته أيادٍ متسوّلة كطُعمٍ لنيل حسنة... هذه الأم أو ربما في الحقيقة ليست أم تفترش الرصيف وعلى البساط أمامها وضعت طفلاً هزيلاً، لم يبقى من لحم جسده سوى "عظام مقددة" من حرارة الشمس، والواضح أنّه يعاني من حالة صحيّة ويحتاج إلى عناية طبية إلّا أنه وكما يبدو جلياً للعيان أنّ أدنى مقوّمات العناية والإهتمام مفقودة طالما أنّه يتأبطّ رصيف المشاة والأم تتقبل الحسنة على نيته.... هذه الصورة في أحد شوارع طرابلس نشرتها صفحات اخبارية طرابلسية وجاءت مذيّلة بما يلي:

هيدا المنظر الفظيع شفتو هلق انا و مارق بالتل صوب قهوة فهيم ، ام عم تشحد على ابنها يلي عبارة عن هيكل عظمي على قيد الحياة ، فكرها تساعدو مش عارفة انو حتى لو توفر الاكل ما بيقدر ياكل بدون تأهيل صحي قبل و رعاية طبية ، المشكلة انو مش فارقة معها قال معليش ساعدوا عطي مصاري بياكل ما تخاف عليه ، السؤال هون هل يا ترى هل صبي هو أداة للشحادة؟، صورت هل صورة حطت ايدا على وجه كرمال ما يبين ، يا ريت هل صورة توصل للمعنيين لانو هيدي الصورة هون بطرابلس مش بمجاهل افريقيا ...
بنت جبيل.أورغ

Script executed in 0.037952899932861