والد الطفل الفرنسي الذي أنقذه "الرجل العنكبوت" إلى السجن...كان يلعب لعبة "البوكيمون غو" عندما كان إبنه لوحده في المنزل

الأربعاء 30 أيار , 2018 06:42 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 47,012 زائر

والد الطفل الفرنسي الذي أنقذه "الرجل العنكبوت" إلى السجن...كان يلعب لعبة "البوكيمون غو" عندما كان إبنه لوحده في المنزل

يواجه والد الطفل الفرنسي الذي أنقذه المهاجر الإفريقي "الرجل العنكبوت" في بطولة نادرة منحته الجنسية الفرنسية، عقوبة السجن.

وفي التفاصيل التي كشفت عنها مصادر عدة، كان الوالد في الخارج يلعب لعبة "البوكيمون غو" عندما كان إبنه لوحده في المنزل.

وفي مقابلة مع تلفزيون "بي إف إم" التابع للـ "سي إن إن: "قال المدعي الفرنسي فرانسوا مولينز إن والد الطفل خرج من المنزل للتسوق حيث بدأ بلعب "البوكيمون غو" بعدما غادر السوق.

ووفقًا لمولينز، فإن الأب، شعر بالأسى الشديد وأنه مدمر نفسياً بسبب إهماله لطفله.

وقال مولينز إن الابن البالغ من العمر 4 سنوات من المفترض أن يعتني به والده في باريس حيث تعيش أمه في جزيرة لا ريونيون.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد التقى غاساما في قصر الإليزيه، حيث قدم للشاب شهادة وميدالية ذهبية لأدائه عملا يتميز بالشجاعة والإرادة.

يشار الى أنه انتشر فيديو إنقاذ الطفل ابن السنوات الـ 4، من قبل مهاجر من مالي غامر بحياته وصعد بطريقة بهلوانية أربعة طوابق، لينقذ حياة الطفل. وعبر المهاجر المالي في مقابلة لتلفزيون "بي إف إم"، "أنا أحب الأطفال، وكنت أكره أن أرى الطفل يصاب بأذى أمامي.. ركضت وبحثت عن حلول لإنقاذه، وأشكر الله أنني تمكنت من تسلق واجهة المبنى إلى الشرفة".

وقد منح الشاب المالي غاساما، البالغ من العمر 22 عاماً، الجنسية الفرنسية ووظيفة في فرقة الإطفاء في باريس. وبالإضافة إلى ذلك، والتقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع غاساما في قصر الإليزيه يوم الاثنين، حيث شكر الشاب وقدم له شهادة وميدالية ذهبية لشجاعته.

Script executed in 0.025201797485352