عند حاجز لـ"قوى الأمن": إشكال بين ملازم أول وصحافية.. ماذا حصل؟

الأربعاء 30 أيار , 2018 07:17 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 72,391 زائر

عند حاجز لـ"قوى الأمن": إشكال بين ملازم أول وصحافية.. ماذا حصل؟

كثيرةٌ هي الإشكالات التي تحصلُ بين المواطنين وعناصر قوى الأمن الداخلي عند الحواجز، وأكثرها بسبب المخالفات. ومع أنَّ هذه الحوادث تتكرر بشكلٍ يومي، فإن أبرزها كانت مع السيدة التي واجهت عناصر قوى الأمن في المطار، وقامت بشتمهم، وظهر ذلك في فيديو إنتشر بشكلٍ كثيف عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

واليوم، لم تنتهِ الحادثة التي واجهتها الصحافية إيفون صعيبي على حاجز لقوى الأمن الداخلي في منطقة مار مخايل - النهر في بيروت، على خير، حيثُ تعرضت صعيبي للضرب، بحسب قولها، على يد ملازمٍ أول في قوى الأمن، كما تم صدم سيارتها من الخلف من قبل عنصرٍ آخر.

تروي صعيبي لـ"لبنان 24" تفاصيل الحادثة قبيل لحظات من توقيفها، وتقول: "خرجتُ من مطعم مندلون، وركبتُ سيارتي بإتجاه شركة الـ"بورش"، وقمت بإجراء مكالمةٍ هاتفية أثناء القيادة. في تلك اللحظات، كنت قد وصلت إلى نقطة لقوى الأمن الداخلي، وعندها أشار لي عنصرٌ في قوى الأمن بوضع الهاتف جانباً لما في ذلك مخالفة لقانون السير".

وتابعت: "إقترب العنصرُ الذي تبيّن أنه ملازم أول من سيارتي، وأمرني بالوقوف على يمين الطريق، وبدأ بتوجيه الإهانات لي. عندها، قلتُ للعنصر أنه لا يحق له التحدث معي بهذه الطريقة، ولأنني خالفت القانون، عليه بكل بساطة تسطير محضر ضبط بحقي، وهكذا كانت ستنتهي المشكلة بسلام".

وتضيف صعيبي: "أصرَّ الملازم أول عليَّ للنزول من السيارة، لكني رفضت. وعندها، تفاجأت بأن عنصراً آخر أقدم على صدم سيارتي من الخلف بسيارة مدنية، وعندها شتمتُهما، لأنهما قاما بصدم سيارتي بدون وجه حق".

وأردفت صعيبي: "في تلك اللحظة، عمد الملازم أول على فتح باب السيارة، وإنهال عليَّ بالضرب المبرح".

وختمت صعيبي مؤكدةً أنها "كاميرات المراقبة المثبتة في المكان وثقت الإعتداء عليَّ، وأظهرت تفاصيل الحادثة بشكلٍ دقيق".

إلى ذلك، أوضحت مصادر أمنية لـ"لبنان 24" أنَّ "صعيبي لم تمتثل لأوامر العناصر الأمنية على الحاجز، وقامت بتجاوزه. وعندها، قام دراج بملاحقتها لتوقيفها". وأكد المصدر أنَّ "الكلام عن تعرض الملازم أول لصعيبي بالضرب غير صحيح، كما أنَّ حديثها عن أنَّ العناصر الأمنية صدموا سيارتها من الخلف ليسَ دقيقاً".

وأكد المصدر أنَّ "دورية من قوى الأمن إقتادت صعيبي إلى فصيلة النهر كونها أهانت العناصر الأمنية، ووجهت الشتائم لهم، والتحقيقات بدأت لتبيان ملابسات الحادثة".

(لبنان 24)

Script executed in 1.4542980194092