ايران تُدخل المغرب في المجهول بعد هدف قاتل في الوقت بدل الضائع‎

الجمعة 15 حزيران , 2018 07:55 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 18,457 زائر

ايران تُدخل المغرب في المجهول بعد هدف قاتل في الوقت بدل الضائع‎

ضمن فعاليات المجموعة الثانية من منافسات ​كأس العالم​ 2018 والمقامة على الاراضي الروسية ، خطف المنتخب ال​ايران​ي فوزاً قاتلاً في الوقت بدل الضائع امام ​المغرب​ وبواقع 1-0 في مباراة باهتة وخصوصاً في الشوط الثاني حيث غابت الخطورة على مرمى المنتخبين لينحصر الصراع اكثر في وسط الملعب وقدم منتخب ايران اداء دفاعي بحت وبدوره فشل لاعبو المغرب في استغلال الفرص التي سنحت لهم في الشوط الاول ليخفقوا في خطف نقاط المباراة الثلاث وبهذا الفوز نجحت ايران في رفع حظوظها في امكانية منافسة اسبانيا والبرتغال على احدى بطاقات التأهل الى الدور المقبل ، بينما دخل منتخب المغرب في المجهول .

وفي الشوط الاول فرض المنتخب المغربي سيطرته المطلقة على مجرياته حيث قدم ابناء المدرب ​هيرفي رونار​ اداء قوي وممتع حيث تناقل لاعبو أسود الاطلس الكرة فيما بينهم بتناغم ونجحوا في وضع المنتخب الايراني تحت نيران القصف حيث تنوّعت هجمات المنتخب المغربي فنشطت الاجنحة واللعب بالعمق بالاضافة الى الكرات الثابتة ليشكلوا تهديد جدي على مرمى الحارس اليريزا بيرافاند ، وشهدت الدقائق الاولى فرص خطرة من قبل المغرب حيث أهدر يونس بلهندة فرصة خطرة امام المرمى بعد تسديدة جانبت القائم بعد عمل كبير من نور الدين مرابط ، وتوالت فرص أسود الاطلس ولكن التكتل الدفاعي الكبير للاعبي المدرب ​كارلوس كيروش​ صعّب من مهمة الخصم ، ووجد لاعبو ايران صعوية كبيرة في الدخول في اجواء اللقاء حيث غابت خطورتهم بالكامل في الدقائق الـ20 الاولى قبل ان يبدأوا بالظهور تباعاً ولكن خطورتهم ظلت غائبة في ظل التفوق الكبير للاعبي المدرب رونار ، واهدر القائد مهدي بنعطية فرصة مميزة امام المرمى بعد سلسلة من الكرات الضائعة داخل منطقة الجزاء ليفشل في خطف هدف التقدم لمنتخب بلاده بعد تصدي رائع للحارس الايراني وبدوره ظهرت خطورة ابناء المدرب كيروش عبر الهجمات المرتدة وشكل ساردار آزمون الخطورة الابرز بسرعته وحنكته وبطء الدفاعي المغربي وكاد من احدى الكرات المرتدة ان يخطف هدف التقدم لمنتخب بلاده ولكن الحارس المتألق منير مهند محمدي نجح في التصدي لهداف ايران في التصفيات وليحرمه من هدف محقق ولينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو منتخب المغرب سيطرتهم على مجريات اللقاء وكان نور الدين امرابط اخطر اللاعبين عبر توغلاته على الجبهة اليمنى ليضع دفاع الخصم تحت المجهر ، وبعدها هدأت وتيرة اللقاء من جراء التكتل الدفاعي الكبير لابناء المدرب كارلوس كيروش ووجد ابناء المدرب رونار صعوبة كبيرة في اختراق الجدار الحصين للاعبي ايران وحاول المدرب الفرنسي لمنتخب المغرب ايجاد الحلول الهجومية ومع مرور الوقت لم تشهد المباراة أي فرصة خطرة من الجانبين حيث اقتصرت على بعض المحاولات العشوائية ، وحاول لاعبو ايران استغلال تراجع اداء لاعبي الخصم ليضربوهم بالهجمات المرتدة وتأخر المدرب هيرفيه رونار في اجراء التبديلات لتحسين المردود الهجومي لاسود الاطلس لفك شيفرة دفاع الخصم ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة اجرى المدرب رونار تبديلين حيث ادخل كل من سفيان امرابط وعزيز بوهادوز بدلاً من نور الدين امرابط وايوب الكعبي وكان لحاكيم زياش تسديدة قوية من خارج المنطقة انقذها الحارس الايراني ببراعة كبيرة لينقذ منتخب بلاده من هدف محقق وفي الدقيقة 95 سجل لاعب المغرب عزيز بوهادوز هدف خطأ في مرمى منتخب بلاده على اثر ركلة ثابتة من المنتخب الايراني لتنتهي المباراة بفوز ايران وبواقع 1-0.

المصدر: elsport.com 

 

Script executed in 0.027659177780151