اشترى الـ "ATV" ولم يتوقّع أنها ستكون "قاتلته"...فادي ابن بلدة طمبوريت سقط عن دراجته وفارق الحياة

الثلاثاء 03 تموز , 2018 09:02 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 22,580 زائر

اشترى الـ "ATV" ولم يتوقّع أنها ستكون "قاتلته"...فادي ابن بلدة طمبوريت سقط عن دراجته وفارق الحياة

كتبت "النهار" اللبنانية:
قرر امتلاك دراجة ATV لقضاء بعض الوقت في التنزّه عليها، من دون أن يتوقّع أنها ستكون السبب في وفاته، حيث "طار" منها ليقع على الأرض، مصاباً بثلاث ضربات في مقتله، إحداها في رأسه، والأخرى في عنقه، أمّا الأخيرة، فكانت في رئته، هو الشاب فادي جان بو شعر، ابن بلدة طمبوريت - قضاء صيدا، الذي فارق الحياة مساء أمس، في حادث مأسوي صدم كل معارفه.

"قبل نحو أسبوع فقط امتلك ابن العشرين سنة الـ ATV، كان هدفه من شرائها التسلية، كالكثير من الشبان الذين يهوون ركوبها، لا سيما أنه شاب قليل الاختلاط بالناس، هادئ، خلوق إلى أبعد الحدود"، بحسب ما قاله زوج عمته جبران لـ"النهار"، قبل أن يضيف: "تناولنا أمس الغداء معاً، كان كعادته يضحك ويمزح، وعند المساء أراد القيام بجولة على دراجته الجديدة ضمن البلدة، وبالفعل خرج من المنزل ليصلنا خبر تعرضه لحادث". وأضاف: "لا نعلم ما حدث معه بالتحديد، لكنّ الأكيد أنّ الـ ATV لم ينقلب، بل هو من وقع عنه، ربما لأنه داس الفرامل بقوة".
"شاء القدر أن يسقط فادي في مكان خطر، حيث أُصيب بجذع شجرة في رأسه، إذ لم يكن يضع خوذة، وبحجر في عنقه"، و"شلف حديد" اخترق رئته. أُجريت له إسعافات أولية في مكان الحادث، ونُقل الى المستشفى، إلا أنه لم يصمد في وجه الموت أكثر من 10 دقائق، وفارق الحياة تاركاً والديه وشقيقه وشقيقته يبكونه بحسرة، فمن كان معهم قبل ساعات لن يعود إليهم بعد الآن"، قال جبران، قبل أن يضيف: "اليوم سيوارى صغير عائلته الثرى، حيث سيُحتفل بالصلاة لراحة نفسه في كنيسة مار عبدا الجديدة في بلدته"، مشيراً إلى أن "مخفر مغدوشة فتح تحقيقاً في الحادث، واضعاً ما جرى في خانة القضاء والقدر".

(أسرار شبارو - النهار)
للمزيد: النهار

Script executed in 0.055903911590576