تملك ملايين الدولارات وحاصلة على ماجستير إدارة أعمال.. لكنها تقضي يومها في جمع النفايات!

الأربعاء 15 آب , 2018 10:25 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 51,253 زائر

تملك ملايين الدولارات وحاصلة على ماجستير إدارة أعمال.. لكنها تقضي يومها في جمع النفايات!

تقوم ليزا فيكوسكي، وهي سيدة ثرية غير معروفة، بممارسة هواية يومية مثيرة للاهتمام؛ ألا وهي جمع القمامة. وقد نشرت صحيفة New York Post، يوم الأربعاء 8 آب 2018، نبذة عن حياة فيكوسكي التي تبلغ من العمر 60 عاماً، والتي تقطن بحي بروسبيكت هايتس الراقي في مدينة بروكلين.

وقد قالت صحيفة New York Post، مستشهدةً ببعض السجلات، إن فيكوسكي تملك عقارات في مدينة نيويورك تفوق قيمتها 8 ملايين دولار، من ضمنها عقار مشترك بقيمة مليون دولار يقع بالقرب من حي بروسبيكت هايتس. لكن واحداً من استثماراتها العقارية يعد غير صالح للسكن، ويعود ذلك جزئياً إلى هوايتها الغريبة، حيث أفادت الصحيفة بأن هذه السيدة قامت بتعبئة هذا العقار بجهاز ميكرويف قديم ومظلات ولعب أطفال وسجادات وغيرها من النفايات الأخرى، حسب موقع Business Insider الأميركي.

وذكرت الصحيفة أن فيكوسكي حاصلة على ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة شيكاغو، في حين يحصل زوجها على راتب سنوي يصل إلى 180 ألف دولار. وقد عملت فيكوسكي في السابق محللة تسويقية ووسيطة أوراق مالية، كما كان والداها من كبار خبراء الاقتصاد في الحكومة الأميركية. وقالت فيكوسكي: «تعتقد عائلتي أن هذه الهواية ليست جيدة، لكنني أعتقد أنها ممتعة للغاية». وفي حين قد لا تكون أسرتها مسرورة باختياراتها فيما يخص كيفية تمضيتها وقت فراغها، فإن فيكوسكي تدافع بشدة عن هوايتها، وقد قالت إن مواقف الغضب والإنتقاد مِن حولها تظهر كيف أصبح قاطنو مدينة نيويورك انتقاديِّين.

امرأة بوهيمية من الطراز القديم
وصرحت فيكوسكي للصحيفة قائلةً: «أنا امرأة بوهيمية من الطراز القديم، وأعتقد أنه من المحزن جداً أن مدينة نيويورك التي اعتادت قبول الناس غريبي الأطوار، لم تعد كذلك بعد الآن!».

وفي الشهر الماضي (يوليو/تموز 2018)، وحسب ما أفاد به التقرير، قامت شرطة المدينة بقطر سيارة فيكوسكي، طراز Toyota Camry 1993، التي كانت منبعجة ومليئة بالقمامة، كما كانت مغطاةً برسومات الغرافيتي، رغم أن فيكوسكي قالت إنها قامت بركنها في مكان غير مخالف.

وفي هذا الشأن، قالت فيكوسكي: «لقد كان الناس منزعجين جداً من أن هذه السيارة الرهيبة كانت مركونة في الحي، وهو ما يوضح إلى أي مدى بات ساكنو تلك المنطقة غير متسامحين». وتكاد فيكوسكي تكون أول شخصية فاحشة الثراء ما زالت تحافظ على أسلوب حياة مقتصد.

وكما ذكر لانزا لودنباك، من موقع Business Insider، في وقت سابق، فإن الملياردير إينغفار كامبراد، مؤسِّس شركة Ikea، قد احتفظ بسيارته من طراز Volvo عقدين من الزمن، كما كان يفضل السفر في الدرجة الاقتصادية.

(عربي بوست)

Script executed in 0.029022932052612