بعد قاتل طفليْه في مصر... أُم ترمي ابنَيْها في النيل والسبب يمين طلاق!

الأحد 26 آب , 2018 05:15 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 24,832 زائر

 بعد قاتل طفليْه في مصر... أُم ترمي ابنَيْها في النيل والسبب يمين طلاق!

 

بعد جريمة الأب قاتل طفليه في الدقهلية، التي شغلت مساحة كبيرة من اهتمام الرأي العام في مصر، أقدمت مصرية على إلقاء طفليها في مياه النيل في محافظة المنيا ، بعد خلافات بينها وبين زوجها استمرَّت خلال الفترة الأخيرة، ليَلقى أحدهما مصرعه غرقاً، فيما تم إنقاذ الآخر. وقالت الزوجة بعد القبض عليها، إنها سعت للتخلص من طفليها، بسبب كثرة الخلافات والمشادّات بينها وبين زوجها، بسبب رفضه الدائم ذهابها لزيارة أسرتها، لتقرر النيابة استدعاء الزوج لسماع أقواله.

السبب يمين طلاق
من جانبه كشف جد الطفلين، أن السبب في مقتل حفيديه كان «يمين طلاق، لأنه كان هناك بعض الخلافات بين نجله وزوجته، فأقسم عليها بالطلاق ألا تذهب إلى بيت أهلها، بسبب وجود شقيقات لها لا يريد أن يأتين إلى بيته، حتى لا يختلطن بأشقائه الصبية.  لكنها غضبت من قَسَم زوجها عليها، وحينما وصل زوجها من سفره طلبت منه أن يرافقها إلى بيت أهلها، لكنه خشي من وقوع يمين الطلاق. وأضاف: «في الصباح ذهبنا جميعاً إلى الأرض الزراعية، وجلست الشيماء المتهمة بقتل أطفالها برفقة قريبتها في المنزل، فأخبرتْهَا أنها سوف تأخذ نجليها كي تشتري لهما الحلوى، وبالفعل أخذت الطفلين وقامت بإلقائهما في البحر اليوسفي».  لافتاً إلى أنها اعترفت بارتكاب الواقعة أمام الأجهزة الأمنية والنيابة، وقالت: إنني ألقيت طفلي لقيام زوجي بالقسَم عليّ بعدم الذهاب إلى أهلي.

غضب متنامٍ

الحادث من جانبه أثار حملة من الاستياء لدى رواد شبكات التواصل الاجتماعي، الذين أبدوا غضبهم تجاه ما أقدمت عليه الأم بإلقاء ولديها في النيل، خاصة أن الحادث يأتي بعد أيام من قضية شغلت الرأي العام المصري، بعد إلقاء أب لأبنائه في ترعة بالدقهلية، لِيلقَيَا مصرعهما، مبرراً جريمته بأنه كان يخشى عليهما الفقر.

وكان مدير أمن المنيا، اللواء مجدي عامر، تلقَّى إخطاراً من عمليات النجدة، يفيد بالعثور على طفلين، أحدهما يبلغ من العمر 4 سنوات، والآخر يبلغ 4 أشهر بالبحر اليوسفي، غربي المنيا، حيث توفي الأول ونجا الطفل الثاني.

عربي بوست

Script executed in 0.023598909378052