مع اقتراب ذكرى "شهداء القوات اللبنانية".. الأخيرة تستذكر ضابط في "جيش لحد" بـ"الشهيد البطل"!

الأربعاء 05 أيلول , 2018 04:28 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 121,053 زائر

مع اقتراب ذكرى "شهداء القوات اللبنانية".. الأخيرة تستذكر ضابط في "جيش لحد" بـ"الشهيد البطل"!

مع اقتراب ذكرى "شهداء القوات اللبنانية" التي يحتفل فيها الحزب كل عام من خلال قداس، نشط مناصروه بنشر صور الشهداء عبر مواقع التواصل الاجتماعي مذيلة بهاشتاغ "#كرمالكن" وهو الوسم الذي اختير كشعار لاحياء الذكرى هذا العام.
ونشر حساب "Lebanese forces - jezzine" الذي يعرف نفسه بأنه "الحساب الرسمي لتنسيقية حزب القوات في جزين"، قبل ايام، صورة قال انها تعود لـ"الشهيد البطل سليم ريشا" لافتاً انه استشهد عام 1997! اي بعد 7 اعوام على انتهاء الحرب الاهلية، فكيف يكون ريشا قد استشهد عام 1997 وأين؟
في متابعة الموضوع، يتبين ان ريشا كان عنصراً في جيش أنطوان لحد الذي نشط خلال حقبة احتلال جنوب لبنان من قبل الاسرائيليين بين اعوام 1982 - 2000، وكان يعرف وقتذاك بـ"جيش لبنان الجنوبي".

وبحسب المعلومات الامنية، فإن ريشا تولّى منصب مسؤول جهاز أمن ميليشيا أنطوان لحد في جزين سابقاً، وكان عنصراً امنياً برتبة ضابط في "لحد" وقد كلف بمهمة تجنيد الجواسيس والعملاء، وقد قتل عام 1997 بعبوة ناسفة تبنت المسؤولية عنها "المقاومة الاسلامية - حزب الله"، وذلك في منطقة مرجعيون.
ولتأكيد المعلومات، نعود الى شهر كانون الأول من عام 2012 حين خضع للتحقيق امام القاضية أليس شبطيني الموظف في شركة "ألفا" شربل قزي المتهم بالعمالة وتقديم ملفات اتصالات لصالح اسرائيل. يومها أقر العميل قزي بأنه بدأ تعامله مع العدوّ الإسرائيلي في العام 1982 من خلال سليم ريشا الذي تولى نقله من الاراضي المحررة الى المحتلة ثم الى داخل اسرائيل وعرفه هناك إلى ضباط في المخابرات الاسرائيلية.

(ليبانون ديبايت)

 

 

Script executed in 0.6990749835968