واقعة نادرة.. تبرعت بأعضائها لأربعة أشخاص فماتوا جميعاً بمرض السرطان!

الإثنين 17 أيلول , 2018 04:12 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 55,710 زائر

واقعة نادرة..  تبرعت بأعضائها لأربعة أشخاص فماتوا جميعاً بمرض السرطان!

توفي ثلاثة أشخاص بمرض سرطان الثدي بعدما تلقوا أعضاء من المتبرعة ذاتها في حالة نادرة أذهلت العلماء.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن امرأة كانت تبلغ من العمر 53 عامًا عندما توفيت نتيجة لإصابتها بالجلطة عام 2007، تم التبرع ببعض من أجزاء جسدها مثل الرئة والكبد والقلب وأعضاء أخرى إلى مرضى بحاجة إلى هذه الأعضاء.

وبعد 6 سنوات من نجاح عملية نقل الأعضاء إلى 5 أشخاص، توفى 4 منهم، حيث توفي الشخص الذي نقل له القلب نتيجة تعفن الدم، والأربعة نساء الأخريات أصبن بسرطان الثدي الذي انتشر في أعضائهن السليمة، ولم تنج منهم إلا واحدة.

وأشارت الصحيفة البريطانية، إلى أن الأطباء لم يتمكّنوا من تشخيص المرضى بالسرطان قبل عملية الزرع لكن الأوان كان فات حينها.

ويقول خبراء إن احتمالات إصابة المتلقي بالسرطان من المتبرع في أي عملية زرع عضو قد تكون صغيرة أي واحد على 10 آلاف.

ويعتقد الأطباء أن هذه هي المرة الأولى التي يؤدي فيها مريض بالسرطان متبرع بإصابة أربعة، حيث أن هذه الواقعة لم تأخذ وقتًا طويلاً حتى تتطور الأورام.

مصراوي

Script executed in 0.041771173477173