المرض أنهى حياة رفيق "الزعيم" وهذا اخر ما قاله: "لا اخشى الموت ولكن اخاف من العذاب..عذاب المرض"

الأربعاء 19 أيلول , 2018 06:43 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,622 زائر

المرض أنهى حياة رفيق "الزعيم" وهذا اخر ما قاله: "لا اخشى الموت ولكن اخاف من العذاب..عذاب المرض"

أنهى المرض رحلة الفنان المصري جميل راتب، بعد مسيرة فنية طويلة قدم فيها العديد من الأعمال التي يحفظها الجمهور، وساهمت في صنع شهرته.

جميل راتب، الذي توفي في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، وبالتحديد في السادسة إلا الثلث، ستُقام عليه صلاة الجنازة ظهر الأربعاء في مسجد الأزهر الشريف بمنطقة وسط البلد بالقاهرة.

وأكد مدير أعماله هاني التهامي لـ”العربية.نت” أن راتب طلب بعدم إقامة عزاء، على أن يشيعه الجميع إلى المقابر بعد أداء صلاة الجنازة على جثمانه.

هاني التهامي، الذي رافق جميل راتب في رحلته، كان في حالة صدمة بعد رحيل الفنان المصري ولم يتمالك دموعه، ما جعله يكتفي بكلمات مقتضبة.

وأكد أنه هو من سيتولى إقامة معرض صور من أجل الفنان الراحل، تتواجد فيه رحلة راتب الفنية والجوائز التي حصل عليها.

وفي لقاء تلفزيوني سابق، أكد راتب أن الموت سيكون راحة بالنسبة له من مشاكل الحياة المختلفة، وكذلك المشكلات الخاصة بالمرض وتقدم العمر، مشيراً إلى كونه لا يخشى الموت ولكنه يخاف من العذاب، مفضلاً أن يتوفى دون عذاب في المرض، معتبراً أن الموت هو مصير أي إنسان.

(العربية.نت)

Script executed in 0.137531042099