ناشط سعودي معارض: حاولوا استدراجي الى السفارة السعودية في كندا خلال شهر أيار..وخاشقجي حذّرني !

الأحد 21 تشرين الأول , 2018 01:25 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 58,754 زائر

ناشط سعودي معارض: حاولوا استدراجي الى السفارة السعودية في كندا خلال شهر أيار..وخاشقجي حذّرني !

كشف الناشط السعودي المعارض والمقيم في كندا عمر عبد العزيز عن معلومات تفيد بأن ممثلين عن الحكومة السعودية حاولوا استدراجه لسفارتهم في كندا ولو لساعة واحدة في شهر أيار مستخدمين أخاه المسجون كورقة ضغط.
ونشر بن عبدالعزيز مقالاً لصحيفة "واشنطن بوست" وارفقه بتعليق

"حصلت واشنطن بوست على تسجيلات حصرية لمبعوثين سعوديين يحاولون فيها إعادتي للسعودية ويصرون فيها على زيارتي للسفارة السعودية بأوتاوا ولو لساعة!
-بعد انتهاء الزيارة بشهر تم اختراق هاتفي الجوال.
-وبعدها بعد بأسابيع تم اعتقال إخوتي وأصدقائي.
-ثم قتلوا جمال".
وبعد اعلان السعودية أن خاشقجي مات بسبب شجار داخل القنصلية، نشر بن عبد العزيز فيديو استنكر فيه التبرير، واعتبر ان الخطوات والاوامر الملكية التي صدرت بعزل مسؤولين على خلفية قضية خاشقجي هي ليست سوى "تضحية بالجنين لتعيش الام"، على حد تعبيره.

وكشف في الفيديو أنه عندما طلب منه مرات عدة التوجه الى السفارة السعودية في كندا وكان ينوي الذهاب إلا ان خاشقجي وبعض الاشخاص قاموا بتحذيره.

Script executed in 0.029865026473999