بعد توضيح اللغط الذي أثير حول جثة الجنين المتوفى...مستشفى الحياة تؤكد أنها لم تتقاضى أي مبلغ مالي لقاء مكوث الطفل في البراد

السبت 22 كانون الأول , 2018 01:35 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 7,048 زائر

بعد توضيح اللغط الذي أثير حول جثة الجنين المتوفى...مستشفى الحياة تؤكد أنها لم تتقاضى أي مبلغ مالي لقاء مكوث الطفل في البراد

عكس الأخبار المغلوطة التي أشيعت على مواقع التواصل الإجتماعي وكنا قد نشرناها عبر موقعنا، أوضحت مستشفى الحياة في بيان أمس حقيقة اللبس. وبعد اتصالنا بمدير الطاقم الطبي في مستشفى الحياة الدكتور ملحم صابر، أكد أن الإجراء الذي اعتمدته المستشفى هو معتمد عالمياً وكذلك يعتمد في لبنان. وأكد التزامه ببيان المستشفى الصادر أمس كما دعا إلى توخي الدقة في نشر المعلومات ومراعاة خصوصية وضع الأهل.  كما أكد الأهل عبر تصريحات إعلامية أن المستشفى عاملتهم بكامل الإحترام والإنسانية، ولم تقصر تجاههم.

وكانت قد أصدرت إدارة مستشفى الحياة البيان التالي:

"ان ادارة مستشفى الحياة يهمها توضيح الاساءة المقصودة التي أثارها الخبر وتصر على المبادئ الانسانية التي تبنتها ولا تزال ومحورها احترام الانسان أولا.

عالميا وفي لبنان، كل المستشفيات تقوم بتسليم الأطفال المتوفين الى أهلهم كالتالي:

في حال احضار تابوت، يسلم الطفل ملفوفا في شرشف ومعرّف عنه بإسم أهله الى ذويه.

في حال عدم إحضار تابوت، كما كل المستشفايات، يسلم المتوفي في علبة مغلقة احتراما لحرمة الموت، الى الأهل لكي يهتموا بمراسم الدفن وفقا لمعتقداتهم الدينية.
ان إدارة مستشفى الحياة تؤكد:

انها لا تتقاضى أي مبلغ مالي لقاء مكوث الطفل في البراد المخصص للموتى.

تفسح بالمجال أمام الأهل ممارسة طقوسهم الدينية ضمن حرم المستشفى.

زودا على مصداقيتها وشفافيتها، تسمح إدارة مستشفى الحياة لنفسها بنشر رقم الهاتف الخلوي لوالد الطفل إيمانا منها أن الإنسان بغض النظر عن عمره ووضعه هو محور اهتمامها أولا وأخيرا، لتأكيد البيان المذكور أعلاه.

اسم الوالد: عباس ضيا

رقم الخلوي: 03-824294

كما تؤكد إدارة مستشفى الحياة انها بصدد تقديم شكوى جزائية عن جرم ترويج أخبار كاذبة بحقها".

Script executed in 0.085663080215454