عنصري أمريكي يهدد ديربورن الأميركية: يجب تفجيرها بعد أن استولوا عليها "الحيوانات" من الشرق الأوسط

الإثنين 18 آذار , 2019 06:34 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 67,870 زائر

عنصري أمريكي يهدد ديربورن الأميركية: يجب تفجيرها بعد أن استولوا عليها "الحيوانات" من الشرق الأوسط

بعد أحداث الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا والذي أدى إلى إستشهاد 50 مسلمًا، نشر رجل عبر حسابه على "توتير" مجموعة تغريدات وصف فيها الإسلام بأنه "دين الكراهية" وطلب تفجير ديربورن! وفي تغريدة عنصرية مهينة قال:"إستولوا على مدينتكم مجدداً وأرسلوا 'الحيوانات' إلى الشرق الأوسط"، بحسب تعبيره. والجدير بالذكر أن الرجل يعيش في بلفونتين- أوهايو التي لا تبعد سوى ساعتين و 35 دقيقة بالسيارة عن ديربورن - ميشيغان.
وبحسب ما ورد بنت جبيل.أورغ أن الآراء انقسمت حول تغريداته، فمنهم من سخر قائلاً:"تناول شاروما واحدة من ديربورن وستنقل إلى الإسلام"، وعلق أحدهم:" أنه فقط يسعى للحصول على الإنتباه"! فيما تلقى البعض تهديداته بجدية طالباً إتخاذ إجراءات بحقه.
وبحسب ما يتم تداوله فإن رئيس شرطة بلفونتين براندون ستاندلي أعلن أنهم سيحققون بهذه التغريدات لاتخاذ الإجراءات المناسبة.
كذلك كانت قد صرحت النائب العام التمييزي الأول لولاية ميشيغان فدوى علوية حمود خلال مناسبة إضاءة الشموع عن أرواح ضحايا المسجدين:"سوياً سنقف بوجه الكراهية وعدم التسامح والعنف ضد أي شخص في هذا المجتمع وغيره من المجتمعات و لن نرضخ للأشخاص الذين يريدون أذيتنا وسنقاوم لنتصدى للكراهية".
وفي سياق متصل، كان قد صرّح قائد شرطة ديربورن الأميركية لموقع بنت جبيل مطمئناً الجالية بأن الشرطة تراقب كل المراكز الدينية ودور العبادة من الجوامع والكنائس. كما توجه بكلمته للجاليات، مؤكداً أن شرطة ديربورن ستتخذ إجراءات إضافية حرصاً على أمن وسلامة الجاليات. كما كان قد دعا الأهالي إلى متابعة حياتهم وأنشطتهم اليومية بشكل اعتيادي.
والجدير بالذكر أن ديربورن الأميركية تضم التواجد الأكبر للبنانيين والعرب في الولايات المتحدة الأميركية.
بنت جبيل.أورغ

Script executed in 0.028327941894531