بعد جريمة قتل خالد رباح "الثأرية" في اللبوة، عائلة المقداد تبرأت من مرتكبيها وطالبت بتوقيف الجناة

الأربعاء 10 تموز , 2019 02:06 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 33,216 زائر

بعد جريمة قتل خالد رباح "الثأرية" في اللبوة، عائلة المقداد تبرأت من مرتكبيها وطالبت بتوقيف الجناة

 أصدرت عائلة المقداد بيانا طالبت فيه بتوقيف الجناة الذين ارتكبوا جريمة قتل خالد علي رباح في اللبوة، وجاء فيه:

"عطفا على البيان الصادر بتاريخ 5/6/2019 على أثر الجريمة النكراء التي أودت بحياة صديق العائلة الأخ المغفور له خالد علي رباح والتي أصابتنا كما أصابت عائلة آل رباح لما يربطنا بها من أواصر قربي ومصاهرة وحسن جوار وعلاقات أخوية وتاريخية خصوصا عائلة المرحوم الفقيد الشيخ علي مصطفى رباح (أبو مصطفى) وأولاده.

تجدد العائلة إدانتها لهذا العمل ومطالبتها للقوى الأمنية ضرورة القيام بواجباتها سيما لناحية توقيف الجناة الذين تواروا عن الأنظار.

وتؤكد العائلة أنها لم تكن ولن تكون البيئة الحاضنة للذين اقترفوا هذا الفعل علما أننا رفعنا الغطاء من أول لحظة عن المرتكبين ونعلن براءتنا منهم وممن تثبت مشاركته بارتكاب هذه الجريمة. 

وفي الختام نجدد التقدم من أهلنا آل رباح بأحر التعازي راجين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته". 

Script executed in 0.025926113128662