بعدما اكتشف أن السرطان يفتك بجسده في مراحل متقدمة...الشاب وسام قدوح خط رسالة مؤثرة لأجل صغيريه.. "سأواصل القتال حتى أنفاسي الأخيرة"

الإثنين 22 تموز , 2019 01:26 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 65,546 زائر

بعدما اكتشف أن السرطان يفتك بجسده في مراحل متقدمة...الشاب وسام قدوح خط رسالة مؤثرة لأجل صغيريه.. "سأواصل القتال حتى أنفاسي الأخيرة"

يفتك المرض بالجسد دون استئذان...هو ابتلاء ينهش بالشبان كما الشيب، ووحده المتسلح بالصبر والإرادة يكافح بقوة ليقهر المرض. ويقاوم الشاب وسام قدوح، ابن الـ30 عاماً مرض السرطان، بعدما انتشر في جسده، بحسب ما أفاد لموقع بنت جبيل. وفي رسالة مؤثرة خطها قدوح، المغترب في ديربورن، ونشرها بكثافة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، سرد فيها معاناته مع السرطان:

"إلى كل من عرفني، لقد كانت معرفتكم شرفٌ لي...الحياة قصيرة، ودقاتي تقترب من النهاية. صعبٌ عليّ أن أقول هذا، وحاولت أن أكون قوياً بقدر ما أستطيع، لكنني أخسر المعركة ضد السرطان. فحوصاتي وصوري الطبية الأخيرة أظهرت أوراماً جديدة ومنتشرة في رئتي وكبدتي. وكذلك في الغدة الكظرية. وبالنسبة للكتلة العملاقة في صدري فهي تضغط باستمرار على الأذين الأيمن والوريد الأجوف العلوي، وتواصل الكتلة نموها بسرعة. لا زلت غير متأكد كم من الوقت لدي بعد، لكني أتحلى بالإيمان وسأبقى قوياً. أخبرني الأطباء أيضًا أني معرض للإصابة بنوبة قلبية في أي وقت، لكنهم لم يحددوا كم من الوقت متبقٍ لي...مع كل ما سلف، أريدكم فقط أن تعلموا أني سأواصل القتال حتى أنفاسي الأخيرة.
بارك الله بكم جميعاً."
وختم السيد وسام قدوح رسالته بالقول "أي أموال يتم جمعها ستساعد في دفع تكاليف الجنازة والنفقات المستقبلية وكذلك الأموال التي يتم جمعها لزوجتي وأبنائي...لديّ ولدان يبلغان من العمر 2 و 5 سنوات وهما عالمي وكل ما أريده لهما هو الأفضل."
بنت جبيل.أورغ
للمساعدة اضغط هنا: facebook.com/donate/2532504006809581

Script executed in 0.05582594871521