بعد 3 أيام من المعاناة مع الحروق...الأم غادة فارقت الحياة ونجا طفلاها من الحريق الذي اندلع في منزلهم

السبت 27 تموز , 2019 02:49 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 12,922 زائر

بعد 3 أيام من المعاناة مع الحروق...الأم غادة فارقت الحياة ونجا طفلاها من الحريق الذي اندلع في منزلهم

توفيت في مستشفى السلام في طرابلس السورية غادة فارس (40 عاما) متأثرة بالحروق التي اصابتها جراء الحريق الذي اندلع في منزلها في منطقة شلبعل -معتقل انصار سابقا يوم الثلاثاء الماضي.
الام التي احترقت وطفليها ، كانت اصابة الحروق في جسدها بالغة ومن الدرجة الثانية وتم نقلها حينها من مستشفى نبيه بري الحكومي الى مستشفى السلام في طرابلس المتخصص في الحروق، ولم تفلح المعالجات في انقاذها ففارقت الحياة ، تاركة طفلين احدهما عمره عام واحد.
وقد ووريت الثرى في جبانة الغرباء في طرابلس ، ويتقبل زوجها التعازي بوفاتها في بلدة الدوير في منزل حسن الامير قرب منزل الشهيد عباس حيدر.
وكان حريق اندلع يوم الثلاثاء الماضي في الطابق السفلي من منزل تقطنه عائلة السوري صالح ابراهيم في منطقة معتقل انصار سابقا- شلبعل ( النبطية) ، وتسبب الحريق باصابة زوجته غادة فارس( 40 عاما) بحروق وطفليهما احدهما عمره عام واحد ، وتم نقلهم الى مستشفى نبيه بري الحكومي في النبطية حيث وصفت حالة الزوجة بالحرجة.
وحضرت الى المنزل دورية من مخفر درك النبطية وفتحت تحقيقا بملابساته حيث افيد ان الحريق ناجم عن قيام احد الطفلين باللهو واللعب بالقداحة أثناء نوم والدته مما ادى الى الحريق المذكور الذي اتى على كامل المنزل ايضا.

 

Script executed in 0.02873682975769