بعد الحديث عن اكتشاف عظام طفل عمره 7200 سنة في بعلبك...نفي للأنباء والرفات تعود إلى العصر البرونزي الوسيط

الخميس 15 آب , 2019 10:19 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 19,869 زائر

بعد الحديث عن اكتشاف عظام طفل عمره 7200 سنة في بعلبك...نفي للأنباء والرفات تعود إلى العصر البرونزي الوسيط
نقلت "الوكالة الوطنية للإعلام" عن مهندسي الآثار المختصين، نفيهم للأنباء التي تم تداولها عن أن بقايا رفات لطفل المكتشفة بالقرب من معبد جوبيتر في بعلبك تعود إلى 8300 سنة، مرجحين أن العظام المكتشفة تعود إلى العصر البرونزي الوسيط، أي إلى حوالي 1800 سنة، وما سيتم اكتشافه في مكان الحفريات من فخاريات ومقتنيات أثرية سيساعد في تأكيد الفترة الزمنية للرفات. ومن المقرر أن تصدر وزارة الثقافة بيانا غدا الجمعة لتوضيح التفاصيل والمعطيات العلمية الواقعية لما تم اكتشافه. 

Script executed in 0.027768135070801