تعليق الراعي على قضيّة الراهبات: كل ما تم تداوله هو عبارةٌ عن أخبارٍ مركبة وتم تلفيقها وهي نتيجة لخلافات بين قضاة مدنيين والكنيسة اليوم تعيش اضطهاداً

الأحد 08 كانون الأول , 2019 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 5,973 زائر

تعليق الراعي على قضيّة الراهبات: كل ما تم تداوله هو عبارةٌ عن أخبارٍ مركبة وتم تلفيقها وهي نتيجة لخلافات بين قضاة مدنيين والكنيسة اليوم تعيش اضطهاداً

علّق البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي على قضية راهبات "mission de vie"، معتبرًا أن "كل ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الإجتماعي هو عبارةٌ عن أخبارٍ مركبة وتم تلفيقها وهي نتيجة لخلافات بين قضاة مدنيين.

وشدد الراعي في تصريحٍ له على أن عمليات التبنّي في الجماعة تجري وفق القوانين الكَنَسيّة، راوياً تفاصيل ما حصل أمس وكيف تم اقتياد راهبتين الى المخفر بعدما حاولتا منع القوى الأمنية التي طالبت بأخذ الرُضّع من مقر الجماعة. وقال: "لولا الوقفة الاحتجاجية التي قام بها الحراك لكانت الراهبتان ما زالتا محتجزتين حتى الساعة".

واعتبر الراعي أن ما حصل يأتي ضمن حملة مسبقة ومنظّمة على الكنيسة، من قِبَلِ شخص مأجور"، مؤكداً أن "الكنيسة اليوم تعيش اضطهاداً من شعبها وأبنائها في بعض الأحيان".
 
وشدد البطريرك الراعي على أنه "من غير المسموح أن يتعدى القضاء العدلي على صلاحيات القضاء الكنسي الذي تعترف به الدولة اللبنانية".

Script executed in 0.04340386390686