الرئيس عون دعا قائد اليونيفيل للتحقيق في أسباب خرق باخرة استكشاف للنفط يونانية تعمل لصالح الجيش الاسرائيلي المياه الاقليمية اللبنانية والبقاء فيها لمدة 7 ساعات

الثلاثاء 17 كانون الأول , 2019 01:47 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 4,762 زائر

الرئيس عون دعا قائد اليونيفيل للتحقيق في أسباب خرق باخرة استكشاف للنفط يونانية تعمل لصالح الجيش الاسرائيلي المياه الاقليمية اللبنانية والبقاء فيها لمدة 7 ساعات

طلب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من قائد القوات الدولية في الجنوب الجنرال ستيفانو دل كول، خلال استقباله له قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، التحقيق في اسباب خرق باخرة استكشاف للنفط يونانية تعمل لصالح الجيش الاسرائيلي المياه الاقليمية اللبنانية والبقاء فيها لمدة 7 ساعات. واكد الرئيس عون ان لبنان يرفض اي تعد على حقوقه المشروعة ضمن مياهه الاقليمية، معتبرا ان الخروق الاسرائيلية البحرية للسيادة اللبنانية لا تقل خطورة عن الخروق البرية والجوية التي تواصل اسرائيل القيام بها.

وشدد الرئيس عون خلال اللقاء، الذي حضره وزير شؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي والوفد المرافق للجنرال دل كول، على ان لبنان حريص على تفعيل التعاون القائم بين الجيش اللبناني و"اليونيفيل" بهدف الحفاظ على الاستقرار ومعالجة المواضيع المطروحة عبر الحوار والتنسيق، مقدرا الجهود التي تقوم بها القيادة الدولية في سبيل المحافظة على الاستقرار على طول الخط الازرق، ومجددا التأكيد على تمسك لبنان بالقرار 1701.

وكان الجنرال دل كول اطلع رئيس الجمهورية على نتائج زيارته الى نيويورك واللقاءات التي عقدها مع مسؤولين دوليين، والتي خصّصت للبحث في الوضع في جنوب لبنان. كما زار واشنطن والتقى عددا من المسؤولين الاميركيين وعرض معهم واقع "اليونيفيل" من ناحية العديد، وضرورة استمرار التمويل لها للقيام بالمهام التي حددها لها القرار 1701. كما تطرق البحث الى نتائج اجتماعات اللجنة الثلاثية اللبنانية - الدولية - الاسرائيلية التي تجتمع دورياً في مقر القيادة الدولية في الناقورة، والتي عقدت بالامس اجتماعها الاخير في السنة الجارية، على ان تستأنف اجتماعاتها في السنة الجديدة.

Script executed in 0.023413181304932