ديما جمالي للـ"MTV": الطعن بنيابتي كان موجها ضد الرئيس الحريري لكن الطعن اعادني الى المجلس بشرعية اكبر.. والتعرض لرئيس الجمهورية بالشتائم امر يزعجني

الأحد 29 كانون الأول , 2019 10:14 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,628 زائر

ديما جمالي للـ"MTV": الطعن بنيابتي كان موجها ضد الرئيس الحريري لكن الطعن اعادني الى المجلس بشرعية اكبر.. والتعرض لرئيس الجمهورية بالشتائم امر يزعجني

 أشارت النائب ديما جمالي في حديث للـ"MTV" أن: "2019 كانت سنة الدهشة بالنسبة لي ايضا وكانت مليئة بالايجابيات التي لمستها مؤخرا مشيرة أن  الثورة  وصورة طرابلس من اكثر ما أثر بي هذه السنة. طرابلس غيرت صورتها النمطية وافتخر انني امثل هذه المدينة".

وشددت جمالي أن: "الطعن بنيابتي كان مسيساً وموجها ضد الرئيس الحريري لكن الطعن اعادني الى المجلس بشرعية اكبر."

وكشفت : "تعرضت للكثير من التنمر. النساء لديهن حصة اكبر من التنمر في لبنان وحول العالم ولمست ذلك عن قرب ومعايير تقييم اداء النساء والرجال في الشأن العام لا تزال مختلفة. ارفض التجريح والانتقاد الشخصي". مضيفةً: "اتخطى التنمر بكثير من الايجابية وبمساندة زملائي واصدقائي وعائلتي".

ولفتت: "لا يزال الناس يسألونني الى الان عن انطونيو. هو محامٍ ساندني في مرحلة الطعن و"انطونيو ليش نحن هون" كان تصريح مجتزء"، واضحك مع الناس على النكت "المهضومة". وقصة الخطأ في تغريدة "نهاد طربيه" لم اقم بها شخصيا واتنمى لو يحاسبني الناس على عملي في المجلس النيابي"، مشيرةً أن:" تغريدتي عن طرابلس فهمت بطريقة خاطئة لكن الفكرة خلفها كانت سليمة".

وأوضحت: "في البداية الحملات ضدي كانت تزعجني خاصة في فترة الطعن. نحن اخطأنا لاننا كنا تحت الضغط، وانا تعلمت كثيرا من اخطائي والان لدي مناعة، والكثير من النواب اخطؤوا اكثر مني لكنهم لم يتعرضوا للتنمر الذي اتعرض له"، مشيرة أن:" التعاطي معي على وسائل التواصل الان اصبح اكثر ايجابية والناس لمسوا التغيير فيي وتعاملوا معي على هذه الاساس واشكرهم".

وقالت: "تلاميذتي فخورون بي وانا فخورة بالمراكز التي وصلوا اليها وفخورة اكثر بمستوى الخطاب الذي وصلنا اليه".

وشددت أن: "التعرض لرئيس الجمهورية بالشتائم امر يزعجني وافضل الخطاب "المذهب" ".

وأضافت في حديثها: "اتمنى لنفسي ولعائلتي الصحة والنجاح الدائم وان اترك بصمة ايجابية واتمنى ان نتخطى الازمة التي تلم بنا".

ولفتت:  "شهداء الثورة لم يفارقوا ذهني واتمنى ان نصل الى الغاء الطائفية السياسية في لبنان لانني مؤمنة ان الطائفية هي سبب كل ازماتنا".

Script executed in 0.025348901748657