"السندويش بألف ليرة"... "المعلم عباس" بائع فلافل لم يدخل في بازار الأسعار ويواجه الأزمة "بحق الله"

الجمعة 10 نيسان , 2020 08:05 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 30,937 زائر

 "السندويش بألف ليرة"... "المعلم عباس" بائع فلافل لم يدخل في بازار الأسعار ويواجه الأزمة "بحق الله"

كتب رمال جوني في صحيفة نداء الوطن تحت عنوان "بائع فلافل يواجه الأزمة "بحق الله": السندويش بألف ليرة" :لم يدخل المعلم عباس في بازار الأسعار، لم يرفع سعر السندويش رأفة بالفقراء، معظم زبائنه من ذوي الدخل المحدود، حافظ على سعره بـ ألف ليرة. هو نفسه الذي يواجه الأزمة بالصبر، يتحدى "كورونا" وتراجع حركة البيع، ومع ذلك، يفضّل بيع السندويش بألف ليرة، علّه يستميل الناس. تضرّر من الغلاء، إذ يشتري البندورة والخضار، بسعر مرتفع، غير أنه فضّل البيع "بحق الله". يتحدى بائع الفلافل الشعبية، الغلاء بالرخص، يدوّر قرص الفلافل كمن يدور واقعه الإقتصادي المتردّي، علّه يحصّل من المال ما يسدّ احتياجاته اليوميّة. فهو ربّ أسرة مؤلفة من أربعة أشخاص.

لا ينكر أن حركة البيع قد تراجعت، والناس لا يشترون، ومع ذلك يقف في محله ينتظر زبوناً عابراً، إشتاق لسندويش فلافل، حرمته إياه "كورونا".

لمزيد من التفاصيل: nidaalwatan.com/article/18626
المصدر: رمال جوني- نداء الوطن 

 

Script executed in 0.065931081771851