الشغب في لوس أنجلوس يهدد متجر مجوهرات لصاحبه اللبناني...هكذا حماه مع فريقه

الأربعاء 03 حزيران , 2020 08:56 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 137,198 زائر

الشغب في لوس أنجلوس يهدد متجر مجوهرات لصاحبه اللبناني...هكذا حماه مع فريقه

في ظل موجة الاحتجاجات العارمة التي اجتاحت المدن الأميركية رداً على مقتل الشاب الأفريقي الأصل جورج فلويد، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمجموعة من الشبان المسلحين أمام مركز سان فنسنت للمجوهرات في لوس أنجلوس بحسب لبنان 24.
 

وبحسب ما قاله الناشطون، فإنّ هذه الصورة توثّق قيام بكلار بيلافجيان، وهو صاحب متجر المجوهرات المذكور، وفريقه بحماية أنفسهم خلال أعمال الشغب الأخيرة. وقال الناشطون إنّ بيلافجيان، الأرميني الأصل، يحمل الجنسية اللبنانية.
وبحسب تقارير نشرتها الصحف الأجنبية، فإنّ بيلافجيان بدأ عمله في الولايات المتحدة في ثمانينيات الماضي. وهو يُعتبر من الكبار في هذا المجال في الولايات المتحدة الأميركية.

 
واندلعت في الأيام الماضية احتجاجات واسعة في الولايات المتحدة الأميركية. وما لبثت الاحتجاجات أن اتخذت طابعاً عنفياً وتخريبياً. وامتدت المواجهات بين المتظاهرين ورجال الشرطة إلى مدن نيويورك وفيلادلفيا ولوس أنجليس وأتلانتا وغيرها، ما دفع المسؤولين في المدينتين الأخيرتين ومعهما ميامي وشيكاغو إلى منع التجول.

Script executed in 4.4663169384003