البراري الجنوبية.. بيادر المتنزهين والقطعان

الخميس 09 نيسان , 2015 07:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,649 زائر

البراري الجنوبية.. بيادر المتنزهين والقطعان

وغصت الأحراج القريبة من مجرى نهر الليطاني بالمواطنين، الذين تقاطروا من مختلف القرى والمناطق الجنوبية، وكذلك من العاصمة بيروت لقضاء يوم طويل تخلله تناول الغداء، في أحضان الطبيعة.

في أحراج العيشية والريحان والدمشقية لم يبق مكان خال من جلسات عائلية، أو جلسات الأصحاب التي ترافقت مع حلقات للرقص والدبكة الشعبية.

وحدهم الرعيان سرحوا بقطعانهم في البراري الخضراء القريبة من مجاري الأنهار، العامرة بسجادات من الزهر المختلف الألوان، مع تميز الزهر الأصفر، محاولين الاستفادة من «نعمة» العشب الأخضر الذي هلّ هذه السنة، والذي سيساهم في نمو القطعان من الغنم والماعز والأبقار و «يدرّ» حليبها كي تغذي حملانها وجديانها (الجداء) وعجولها.

ويؤكد الرعيان أن مواسم هذه السنة من الأعشاب تتميز عن غيرها في السنوات الماضية، إذ أدت الأمطار الغزيرة إلى نمو العشب باكراً، ثم ساهمت الأمطار التي بقيت تتساقط حتى الأسبوع الماضي في بقاء العشب أخضر وعدم يباسه، على نحو ما كان يحصل في السنوات السابقة، بسبب الجفاف والانقطاع المبكر للمطر.

وتتلقى القطعان من خلال الرعي في البراري الخضراء الغذاء الكامل المعزز بالفيتامينات اللازمة التي تقيها الأمراض، فضلاً عما تكسبه من دفء الطقس وحرارة الشمس.

كامل جابر

السفير 2015-04-09 على الصفحة رقم 14 – الأخيرة


Script executed in 0.036649942398071