النبطية تُكرم د. كمال وهبي : سنوات طوال في التربية والتعليم والتأليف والكتابة والنضال

الإثنين 17 آب , 2015 11:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,494 زائر

النبطية تُكرم د. كمال وهبي : سنوات طوال في التربية والتعليم والتأليف والكتابة والنضال

بحضور رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب الحاج محمد رعد ، النائب عبد اللطيف الزين ، ممثل النائب ياسين جابر ماهر الحاج علي ، رئيس بلدية النبطية الدكتور احمد كحيل ، الرئيس الاول لمحاكم النبطية القاضي برنار شويري ، ممثل المدير الاقليمي لامن الدولة في محافظة النبطية العميد الركن سمير سنان  رئيس مكتب أمن الدولة في النبطية الرائد طالب فرحات  ورؤساء بلديات ومدراء مدارس   وممثلون عن حركة أمل ، حزب الله ، التنظيم الناصري ، القومي ، الشيوعي ، البعث وفاعليات  .

 قرأن كريم والنشيد الوطني اللبناني  والوقوف دقيقة صمت عن روح الراحل وارواح شهداء الجيش والمقاومة وترحيب من الدكتور حسن حريري ، ثم كانت كلمة  رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب الحاج محمد رعد فقال  لم تكن لتفاجئني صراحته فهو كما عرفه الكثيرون  ان معاركه المحلية تنتهي بالاعم  الاغلب  الى مصالحات  الا مصالحة واحدة استعصت عليه  هي المصالحة مع سلطة تصادر الوطن  وتهدم مشروع بناء الدولة ، مصالحة مع سلطة  تعجز عن معالجة أزمة النفايات  وتطالب من شعبها ان تصادر قرار الحرب والسلم ، ان تدريسه  في الجامعة اللبنانية  رغم ما يرتبه عليه من جهد ووقت  لم يكن ليشغله عن النشاط الثقافي والاجتماعي والسياسي العام ، والمشاركات الكثيرة له تشهد  على المستوى المحلي والوطني  والقومي .

 وقال النائب رعد  لقد كان مخلصا في قناعاته ، أنيس في حواراته  ومساجالاته ، تختلف معه في مقاربة لشأن من الشؤون الداخلية ، لكنك تحترم ثوابته الوطنية  والتزامه دعم المقاومة وخيارها ، قال لي اثر العدوان  الاسرائيلي على الجنوب في العام 1993 قدرنا في الجنوب ان نواصل المقاومة  نظرا لجسامة المخاطر ولطبيعة العدو والتحديات ، فأسرائيل عدو وجودي لنا  وبنية الغرب الثقافية  والسياسية الداعمة لها  هي نقيض بنيتنا الثقافية في الجوهر وفي التفاصيل ، ولذلك فان المقاومة بالنسبة لنا هي قدر وجودي  وليست مجرد خيار نضالي ، انه في امسية حوارية  قبيل احد  الاستحقاقات الانتخابية بادرني قائلا " الحوار من موقع الاختلاف اثراء وغنى ، اما من موقع الاتفاق فمراوحة ومجاملة .

 وقال النائب عبد اللطيف الزين فقال يكفي النبطية فخرا انها انجبت حسن كامل الصباح  والشيخ احمد رضا والشيخ سليمان ضاهر والدكتور كمال وهبي ، هؤلاء يشكلون منارات تهتدى بالسير دوما الى الامام الى غد افضل ، الدكتور كمال وهبي الشخص الذي عرفته وكان مخلصا  وشهم ، رحمك الله وحمى الله لبنان وحمى الله الجنوب وحمى الله النبطية .

 ثم كانت كلمة النائب ياسين جابر والقاها ممثله في الاحتفال ماهر الحاج علي فقال  شرفني معالي النائب ياسين جابر  وقد اضطر للسفر  الى خارج  البلاد  بحمل كلمته الى هذه المناسبة  الحزينة  فباسمه أحيي ذكرى الراحل  الدكتور كمال وهبي  الذي لا تزال اصداء  وقفاته تتردد  بالثناء والتقدير .

 وقال رحل الدكتور كمال وهبي باكرا  كما تنتهي تلاوة القصيدة ، او كما يبلغ  النغم القرار " دروب مشاها على ضوء قمره  فكان بعض حزن وشجا طويل ، مشى بعافية في دروب العلم والثقافة  حتى تعب  وتعب الخيريين  عافية ، سنوات طوال في التربية والتعليم  والتأليف والكتابة والنضال ، ينثر الفضل على أهله  ويعمل باتقان وروية  ممسكا بالسواعد الفتية .

 واضاف دكتور كمال يا انيس المجالس وحبيب الكل  الغني بعلمك  وكريم خلقك  ووفرة  اصدقائك  وكثرة محبيك ، لقد اعطيت من مهجة قلبك  وسواد عينيك ووميض  فكرك ونبل نفسك  ، نفتقد خفة روحك  وسر حديثك  ورنة صوتك وسرعة غضبك ، لمحبيك  واصدقائك وزملائك  واخوانك واخواتك  ووالدتك واسرتك الكريمة  بالغ العزاء .

 ثم كانت كلمة رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور عدنان  السيد حسين القاها الدكتور  عاطف عواد  فقال كان يختزل في اعماق ذاته قيما  سامية ، سلوكه انساني شمولي ،أستشعر نفوسنا ألما وحاجة اليه ، باسم الدكتور عدنان  السيد حسين  نقدم التعازي القلبية لعائلته ومحبيه ، فقصيدة للشاعر الدكتور محمد علي شمس الدين ، وكلمة الاندية والجمعيات للدكتور علي سلوم ، وختاما كلمة رئيس بلدية النبطية الدكتور احمد كحيل ورثا فيها الراحل ، معددا مزاياه التربوية والثقافية والوطنية وحبه للمقاومة .


Script executed in 0.032846927642822