39,122 مشاهدة
A+ A-

سمحت السلطات الأردنية لوالد صالح حمدان والذي بات يعرف إعلاميا بـ"فتى الزرقاء"، وهو نزيل بأحد مراكز الإصلاح والتأهيل، بزيارة ابنه الذي يتلقى العلاج بالمستشفى.

وأتى قرار السماح بزيارة الوالد لابنه الذي تعرض لاعتداء وحشي في القضية التي عرفت إعلاميا بـ"جريمة الزرقاء"، بعد مناشدة الفتى صالح حمدان (16 عاما)، العاهل الأردني بالإفراج عن والده المسجون.

وأوعز مدير الأمن العام الأردني، اللواء الركن حسين الحوتمة لمدير مراكز الإصلاح والتأهيل "نظرا للظروف الصحية والإنسانية التي يمر بها الفتى صالح وعائلته، باتخاذ كافة الترتيبات لتمكين والده نزيل أحد مراكز الإصلاح والتأهيل من زيارته داخل المستشفى اليوم ليلتقي بابنه ويطمئن على صحته".

وعلى الفور تم اتخاذ كافة الترتيبات، وجرى نقل النزيل إلى المستشفى حيث تمكّن من زيارة ابنه والاطمئنان عليه، بعد الجلوس معه والتحدث إليه لفترة من الوقت.
المصدر: سكاي نيوز بالعربي


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير الصحة: نقف إلى جانب كل ما يتطلبه المجتمع لرفع الجهوزية والاستمرار في مكافحة الجائحة تتمة...
  • رياض سلامة لـ"الحدث": لدينا إمكانية بالبقاء على الدعم مدة شهرين ونحن مع التدقيق الجنائي وسلمنا حساباتنا لوزارة المالية
  • رياض سلامة للحدث: سيتحسن وضع المصارف في آذار المقبل
  • رياض سلامة لـ"الحدث": حتى آخر أيلول 2020 أرجع مصرف لبنان كل الدولار للبنوك.. و العجز بموازنة الدولة لا يخص مصرف لبنان