30,702 مشاهدة
A+ A-

 زعم المواطن ح.س.أ.، وهو سائق صهريج من نوع مرسيدس، لدى وصوله الى حاجز للجيش اللبناني في محلة الحاصباني انه تعرض للسلب من قبل ثلاثة شبان مقنعين ومسلحين يقودون سيارة من نوع جيب "شيروكي" لون اسود من دون لوحات لدى مروره في سهل مرجعيون عند محلة بركة الدردارة. وادعى انهم سلبوه مبلغا من المال وقدره مئة مليون ليرة لبنانية.

وبعد التحقق من هويته تبين لعناصر الحاجز انه مطلوب بمذكرة توقيف، وتم تحويله الى الشرطة العسكرية في ثكنة الشهيد فرنسوا الحاج في مرجعيون لاجراء اللازم.

بعد التحقيق معه والاتصال بصاحب الشركة التي يعمل لديها ومراجعة بيانات جهاز التعقب الموضوع داخل الشاحنة من قبل الشركة، تبين انه توقف في بلدة برج الملوك مدة 15 دقيقة، ثم تابع سيره. وبعد التدقيق تبين للمحققين ان شقيق السائق يعمل في برج الملوك.

وبعد التوسع بالتحقيق مع السائق، اعترف انه وشقيقه اتفقا على سرقة المبلغ فتم توقيفهما.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • عراجي: الجسم الطبي والتمريضي ليس بحاجة للتصفيق بل للإحترام وإلا وتيرة هجرتهم ستزداد تتمة...
  • معلومات عن حلحلة موضوع توزيع الخبز واتجاه للعودة إلى توزيعه في الأسبوع المقبل تتمة...
  • رحمة: زيارة دياب إلى العراق قائمة في آخر نيسان الجاري تتمة...
  • طوابير الخبز والسلع الغذائية ستتسبب بـ "مصيبة كورونية" مقبلة! تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن