6,241 مشاهدة
A+ A-

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح الاثنين عن الأسير الفلسطيني رشدي أبو مخ (58 عامًا) من باقة الغربية والمعروف بين رفاقه باسم (صالح)، وذلك بعد أن أمضى في سجون الاحتلال 35 عامًا.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن الأسير أبو مخ اُعتقل عام 1986، إلى جانب ثلاثة من رفاقه الأسرى وهم: الأسير والمفكر وليد دقة، وإبراهيم أبو ومخ، وإبراهيم بيادسة.

وحكم الاحتلال عليه بالسّجن المؤبد، وجرى تحديده لاحقًا بـ(35) عامًا، علمًا أنه كان من المفترض أن يُفرج عنه الشهر الماضي، إلا أن سلطات الاحتلال ادعت أن على الأسير أبو مخ "مخالفة سير" قبل اعتقاله، وعليه تم إضافة 12 يومًا على مدة الحكم ليكون موعد تحرره اليوم.

المصدر: رؤيا

 

 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • عراجي: الجسم الطبي والتمريضي ليس بحاجة للتصفيق بل للإحترام وإلا وتيرة هجرتهم ستزداد تتمة...
  • معلومات عن حلحلة موضوع توزيع الخبز واتجاه للعودة إلى توزيعه في الأسبوع المقبل تتمة...
  • رحمة: زيارة دياب إلى العراق قائمة في آخر نيسان الجاري تتمة...
  • طوابير الخبز والسلع الغذائية ستتسبب بـ "مصيبة كورونية" مقبلة! تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن