16,199 مشاهدة
A+ A-

وقع إشكال في رعية مار زخيا بعجلتون خلال القداس الإلهي إثر رفض المؤمنين أخذ المناولة باليد.

وأصرّ الكاهن على تنفيذ قرار المطارنة الموارنة وعدم المناولة بالفم، وقد انتهى الإشكال بإلغاء القداس.

إشارة إلى أنّ المطارنة الموارنة دعوا إلى "تبادل السلام من دون المصافحة بالأيدي والى اعطاء المناولة المقدسة باليد في هذه الفترة فقط" وذلك في إطار الوقاية من فيروس كورونا.
 
وأكد أكثر من مصدر كنسي للـLBCI أن "القرار صدر عن الكنيسة ولا يمكن تعديله ولا يحق لأي رعية أو كاهن أن تعدّله وبالتالي عندما تقرر الكنيسة طريقة المناولة على المصلين المؤمنين أن يلتزموا بتعاليم الكنيسة". 

 

 

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • ألان عون: تمويل حملتي الانتخابيّة يتمّ من خلال التبرعات وبعض الأصدقاء وهذه السنة الوضع أصعب بكثير
  • رئيس مجموعة فيسبوك مارك زاكربرغ يعلن تغيير إسم الشركة الأم إلى "ميتا" لتعكس بشكل أفضل كل نشاطاتها لكن اسم الشبكات المختلفة فيها سيبقى نفسه
  • ألان عون: نحنا ما عنا ١٠٠ ألف مقاتل عنا ١٠٠ ألف فكرة
  • الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على هؤلاء الأفراد تضامنًا مع الشعب اللبناني الذي يطالب منذ فترة طويلة بالمساءلة والشفافية ووضع حد للفساد المستشري