5,897 مشاهدة
A+ A-
رأى رئيس "الهيئة الوطنية الصحية" الدكتور إسماعيل سكرية أن "إقبال المواطنين على شراء حاجتهم من الدواء لأشهر عدة لا يرقى إلى مستوى "التخزين"، وبالتالي "ليس سبباً أساسياً في شح الدواء". وأشار سكرية إلى تخزين من قبل الشركات المستوردة والتجار بهدف بيع الدواء إلى الخارج والحصول على الدولار.

وأوضح سكريّة في حديث مع "الشرق الأوسط" أن وجهة التهريب الأساسية هي "العراق، وبعده ليبيا، حيث يُباع الدواء بأضعاف ثمنه في لبنان"، مشيراً إلى أن تهريب الدواء بشكل أساسي يكون عبر المطار.
 
وفي إطار أزمة الدواء، حذّر سكرية من كارثة أخرى هي «انفتاح السوق اللبنانية وبسبب شح الدواء وارتفاع سعره بحال رفع الدعم، على أدوية أرخص، ولكن بنوعية سيئة، والتي غالباً ما تدخل البلد عن طريق (تجار الشنطة) أو حتى تجار الأدوية»، داعياً وزارة الصحة إلى التشدّد في مراقبة التجار والمستودعات.
 
(الشرق الأوسط - https://aawsat.com/home/article/2563506/)

تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الحريري بصدد إعادة افتتاح تلفزيون وجريدة المستقبل لمواكبة مسيرته السياسية تتمة...
  • إنقلاب سريع بالطقس مع بداية كانون.. أمطار غزيرة ورياحٌ عاصفة! تتمة...
  • شروط البنك الدولي لتمويل خطة الكهرباء: رفع الكلفة وإزالة التعديات على الشبكة تتمة...
  • ميقاتي: بفضل حسن نية اثنين من أصدقائي العظام، البابا فرنسيس وماكرون، سيخرج لبنان من أزمته تتمة...