15,647 مشاهدة
A+ A-

أفادت جريدة الأخبار:

تراجع أمس سعر صرف الدولار قليلاً من 9500 ليرة للدولار الواحد إلى 9300 ليرة، بعدما انخفض الطلب على العملة الخضراء في السوق قليلاً، فضلاً عن دخولها مرحلة «الهدوء النسبي» التي تأتي عادة بعد الارتفاعات السريعة في سعر صرف الدولار.

إلا أنّ عاملين في سوق الصيرفة توقعوا أن يشهد الأسبوع المقبل المزيد من الضغوط على سوق الصرف، لأن المصارف لا تزال تسحب من السوق كميات كبيرة من الدولارات، لتتمكن من إعادة تكوين حساباتها الخارجية بما لا يقل عن 3% من مجموع الأموال المودعة لديها بالعملات الأجنبية، تنفيذاً لتعميم صادر عن مصرف لبنان. وتنتهي المهلة التي حددها «المركزي» للمصارف يوم 28 شباط الجاري، ما دفع الكثير منها إلى التسابق على «لمّ» العملة الخضراء من السوق. وبدأت بعض المصارف تعرض على صرّافين بيعهم شيكات بالدولار مقابل «الكاش»، بأقل من 29% من قيمتها!

(الأخبار)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • سليم صفير: المصارف غير مفلسة وقادرة على تمويل الانتعاش الاقتصادي تتمة...
  • "سكاي نيوز" عن مصدر عسكري بريطاني: عناصر القوات البريطانية سيبدأون قيادة شاحنات الوقود إلى المحطات في وقت لاحق هذا الأسبوع
  • سعر صفيحة البنزين نحو الارتفاع غداً! تتمة...
  • سفارة لبنان في اليونان: إبحار سفينة نقل عسكرية أمس الإثنين من قاعدة كانالوبولوس محملة بـ417 منصة من المساعدات اللوجستية والطبية والإنسانية إلى لبنان تتمة...

زوارنا يتصفحون الآن