6,117 مشاهدة
A+ A-

 أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" بأن أحياء سكنية في 3 بلدات في قضاء النبطية تعرضت لعمليات سرقة غير مسبوقة لمحطات تغذية الكهرباء للمنازل والاسلاك الكهربائية والديجنتيرات فيها، مما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن المواطنين وزاد من معاناتهم وحاجتهم للكهرباء ومضاعفة فاتورة المولدات الخاصة لديهم.

وفي التفاصيل، أن مجهولين أقدموا على سرقة محطة التغذية في حي طلعة الثكنة في بلدة الكفور - تول، بعدما خلعوا خزانته الخارجية، وفككوا لوحة التوزيع والديجنتيرات والاسلاك النحاسية من داخله، مما تسبب بانقطاع تام للتيار الكهربائي عن الحي المذكور.
وتعرضت محطة هوائية في بلدة كفررمان لسرقة مماثلة من قبل مجهولين، استطاعوا تفكيك لوحة التحويلات والديجنتيرات فيها.
وفي بلدة جبشيت، سرق مجهولون أسلاك كهربائية بمسافة 500 متر، مما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن أحياء عديدة في البلدة.

وأشار مدير "شركة مراد" في منطقة النبطية المهندس علي ناصر الدين الى أنها "ظاهرة خطيرة ولافتة جدا، شهدناها في الاونة الاخيرة، وهي السرقات التي تطال محطات التغذية والمحولات وكل التجهيزات الموجودة بداخلها، وهذا أمر خطير جدا، ولقد سجلنا نحو 40 سرقة متنوعة منذ شهر تقريبا في منطقة النبطية، عمد خلالها مجهولون الى سرقات غير مسبوقة تعدت الاسلاك الكهربائية، لتطال محطات تغذية كهربائية"، لافتا الى أن "فرق الصيانة باشرت وبعد اتمام القوى الامنية المختصة لمحاضر السرقات، بالقيام بعملية صيانة وتركيب معدات في المحطات المسروقة، على أن يعود التيار الكهربائي الى بعض الاحياء في بلدات الكفور، وجبشيت كفررمان خلال الساعات القليلة المقبلة".
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • الرئيس بري دعا النواب للحضور إلى القاعة للتصويت على الثقة خلال ساعة من الآن
  • وزير التربية عباس الحلبي: من السابق لأوانه القول إذا كنا ذاهبين إلى تأجيل انطلاق العام الدراسي أم لا
  • النائب شامل روكز يحجب الثقة عن الحكومة
  • معلومات الجديد: مدير المشتريات في شركة سعدالله الصلح التي تملك شاحنة نترات الامونيوم سلم نفسه للقضاء العسكري

زوارنا يتصفحون الآن