11,191 مشاهدة
A+ A-

تعودنا نعلي الزينة، نضوي الجامع والشارع، وسوا ننطر الأذان، لتجمعنا السُفرة.
تعودنا نعلي الزينة، نضوي الجامع والشارع، وما عادت السُّفرة تجمعنا!
يمكن فرقتنا سَفره، أو بعدتنا صحتنا.
للسنة التانية، وحدها هالزينة باقية من طقوس المحبة.. يمكن تعبانة، أو يمكن حزينة، أو يمكن بدها نقدرها أكتر.
نحن يلي نسينا انو النفس نعمة، وشو غالي النفس لما نخسره.
بنت جبيل.أورغ


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • المركز الوطني للجيوفيزياء ينفي حصول أي هزّة في لبنان تتمة...
  • الأبيض عن الإغلاق الكامل للبلاد: الأمر يعود لنسبة الإصابات بعد فترة الإغلاق الجزئي.. عندها لكل حادث حديث تتمة...
  • البراكس: سنشهد على الأرجح تراجعات بسعر البنزين والمازوت والغاز في الأسابيع القادمة تتمة...
  • بالصور/ وسائل إعلام تركية تنشر صور القنبلة التي أعدت للتفجير تحت سيارة تابعة لحرس الرئيس التركي أردوغان تتمة...