2,162 مشاهدة
A+ A-

 أكدّ عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب أنور الخليل أنّ "الانتخابات النيابية ستحصل في موعدها العام المقبل، من دون أي تأخير أو تأجيل".

وشدد على أنّ "الرئيس نبيه بري يصر على إجراء الانتخابات في موعدها، وأنه لا يمكن أن يقبل بالتمديد لأي سبب من الاسباب".

وقال الخليل خلال لقاء عقد في دار حاصبيا لشرح قانون الانتخاب المقترح من كتلة "التنمية والتحرير"، في دارته في حاصبيا، في حضور خبير القوانين الانتخابية محمد شمس الدين ومنسقي القرى والدوائر: "إن موقف لبنان سيزداد ضعفاً أمام المجتمع الدولي، وإن المجلس النيابي سيفقد شرعيته المحلية والدولية، اذا لم يحصل هذا الاستحقاق الديمقراطي في موعده الدستوري".

وأكد أنّ "الانتخابات ستجري في موعدها ما بين الاول من شهر آذار وآيار، أي خلال ال 60 يوما السابقة لنهاية ولاية المجلس الحالي".

ودعا إلى "الاسراع في تشكيل حكومة مهمة إنقاذية توقف الانحدار"، كما جدد دعوته إلى "إزالة الشروط التي يضعها البعض، لان الانهيارات المالية والاقتصادية غير مسبوقة وتشكل تحديا حقيقيا أمام بقاء لبنان".

 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بعد نشر الوكالة الوطنية للإعلام الخبر... مصادر عين التينة لـ"الجديد": ما يتم تناقله أنه بعد التواصل بين النائب بهية الحريري والرئيس نبيه بري جرى تأمين ٣٥٠٠٠٠ ألف ليتر من مادة المازوت لمدينة صيدا من منشات الزهراني غير دقيق
  • السير على اتوستراد الجية باتجاه الجنوب متوقف بسبب الزحمة على إحدى محطات الوقود (الجديد)
  • سكاي نيوز نقلاً عن مسؤول دولي: غرق سفينة على متنها 300 شخص قبالة سواحل اليمن
  • كورونا لبنان.... تسجيل 137 إصابة جديدة و3 حالات وفاة