19,897 مشاهدة
A+ A-

كتب كمال ذبيان في صحيفة "الديار":

في مطلع كانون الاول من عام 2019 ولم يكن مضى على ما سمي "الحراك الشعبي" نحو شهرين، سألت احد المراجع الرسمية في موقع القرار في السلطة هل صحيح بأن سعر صرف الليرة امام الدولار سيرتفع من 1500 الى 3 آلاف او خمسة الاف من ضمن ما هو مطلوب من اصلاحات تحرير سعر صرف الليرة فرد قائلا انسى الموضوع فقد يصل الدولار الى سعر ثلاثين الف ليرة وهو لم يكن ارتفع لا نحو مئة ليرة مسجلا 1600 ليرة في ذلك الفترة.

فكان ردي انني اصدقك التوقع في هذا الارتفاع وسبق ان شهد لبنان ذلك فكان سعر صرف الليرة امام الدولار يسجل ليرتين وربع الليرة مع اندلاع الحرب الاهلية ووصل الى اكثر من ثلاثة الاف ليرة عند نهايتها الى ان تم تثبيت سعرها على 1500 امام الدولار منذ منتصف تسعينات القرن الماضي واذا ما ارتفع السعر من جديد فهذا ينقل لبنان الى النموذج الفنزويلي وهو ما كتبته في مقال لي نشر في 10 تشرين الثاني من العام 2019.

للقراءة الكاملة اضغط هنا


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • بالفيديو/ محتجون أمام منزل ميقاتي في بيروت وحصول اشكال مع القوى الامنية تتمة...
  • اصابة شخص في اشكال تخلله اطلاق نار في صيدا القديمة تتمة...
  • صورة لبونات مازوت صادرة عن "المستقبل" تنتشر والأخير يوضح: "منسقية بيروت أمنت 40 طنا من المازوت للمساعدة بحل أزمة إطفاء المولدات في العاصمة" تتمة...
  • معلومات "الجديد": لقاء جمع ميقاتي بالحاج حسين الخليل وتوجه لدى حزب الله إلى تسمية ميقاتي