7,357 مشاهدة
A+ A-

كشف مرصد الأزمة التابع للجامعة الأميركية في بيروت أن خطر سقوط لبنان في مرتبة الدول الفاشلة بات واقعا، بعد تراجعه 36 مركزا على مدى 5 سنوات، ليصبح ترتيبه في عام 2021 بين الدول الـ 34 الأكثر فشلًا من أصل 179 دولة.

 

ونشر موقع "مصدر دبلوماسي" الدراسة التي أعدها المرصد والتي خلصت أن "لبنان يتعثر أكثر فأكثر في انهياراته بعد عام ونصف من التقهقر في القطاعات كافة وفي معظم نواحي حياة الناس".

وبحسب الدراسة، تراجع لبنان 6 مراكز في الترتيب العالمي بين عامي 2020 و2021، حيث بلغ تراجعه خلال خمس سنوات 36 مركزا ليصبح ترتيبه في عام 2021 بين الـ 34 دولة الأكثر فشلا من أصل 179 دولة يشملها التصنيف (تحتل اليمن أعلى تصنيف بين الدول الفاشلة، فيما تعد فنلندا بينها الأقل فشلا).

وأشارت الدراسة إلى أن "لبنان انضم إلى الدول العربية والدول النامية المعرضة للتفكك بسبب الحروب والصراعات الحادة --كاليمن والصومال وسوريا وليبيا والعراق وتشاد وأفغانستان والكونغو- أو تلك التي تعاني أزمات اقتصادية عميقة وأزمات حكم شديدة، كفنزويلا وزيمبابوي وباكستان وكوريا الشمالية".

 

وشملت الدراسة 12 مؤشرا في لبنان أبرزها: الخطر الأمني والعنف السياسي، انقسام النخب والجماعات السياسية، الانحدار الاقتصادي، فقدان مشروعية الدولة، ازدياد التدخلات الخارجية، تراجع اوضاع حقوق الإنسان وحكم القانون، النزوح والتهجير، ولاسيَّما بعد انفجار مرفأ بيروت.

المصدر: سبوتنيك


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • أمن الدولة صادر في صور غالونات بنزين معدة للبيع في السوق السوداء وأوقف صاحب المحطة تتمة...
  • الخارجية الأميركية: ندعو رئيس الوزراء اللبناني المكلف إلى تشكيل حكومة سريعا ومواصلة الإصلاحات
  • وزير الاتصالات: لا نفكر برفع الأسعار بقطاع الاتصالات.. تسعيراتنا بالليرة اللبنانية وستبقى كذلك تتمة...
  • مواطنون غاضبون قطعوا طريق القياعة بالاطارات والمستوعبات والعوائق احتجاجا على انقطاع الكهرباء ومولدات الاشتراكات بسبب نفاد المازوت تتمة...