10,466 مشاهدة
A+ A-

صدر عن بلدية بنت جبيل البيان التالي:

بعد الاشكال الذي حصل على محطة السيد شريف في الأمس  والذي أدى الى عدم استطاعة ٤٠ مواطنًا من تعبئة سياراتهم بمادة البنزين مع العلم بأن أسمائهم كانت واردة من ضمن المنصة التي تعدها البلدية.
 لذلك لا بد لنا :

أولاً : من تقديم اعتذار خاص لهؤلاء الأعزاء الذين لم يتمكنوا من تعبئة سياراتهم .

ثانياً:التأكيد على أولوية تعبئة سياراتهم فور تأمين الكميات المطلوبة من مادة البنزين 

ثالثًا: تحميل مسؤولية ما حصل الى ادارة محطة السيد شريف التي لم تلتزم بما تعهدت به أمام  البلدية من تأمين الكميات المطلوبة لأكثر من مئة سيارة مع العلم بان الكمية التي تم تفريغها في المحطة ليلة أمس تكفي لأكثر من مئة وخمسين سيارة ،ولكن تم بيع أكثر من نصفها ليلًا للمحظيين والمقربين من ادارة المحطة دون علم البلدية.

بناء عليه فإن بلدية بنت جبيل تعلن عن إستمرارها في العمل على تأمين مادة البنزين وتوزيعها عبر المنصة التي أنشأتها وبالتعاون مع المحطات التي تقع ضمن نطاق مدينة بنت جبيل بالرغم من كل الصعاب التي تواجهها .

وعليه فإن أي  محطة لا تلتزم بهذه الآلية سوف يتم اقفالها بالشمع الأحمر ومصادرة كل المخزون الذي يكون بداخلها .

كما أنه لا بدلنا من توجيه الشكر والتقدير لأصحاب المحطات التي إلتزمت معنا وبالأخص الاخوة الأعزاء نبيل وعلي نبيل بزي وفؤاد الحوراني وأولاده ومحمد علي صالح ورضا شرارة .

الشكر أيضا للعاملين على المنصة إخوة واخوات الذين يبذلون جهودا ً كبيرة لتجهيز الاسماء وفرزها .

الشكر ممدود للإخوة المتطوعين من اهلنا الاعزاء الذين ينظمون العمل والتعبئة على المحطات ويبذلون جهوداً كبيرة في سبيل حسن سير العمل ونخص بالذكر قائد هذه المجموعة الاخ العزيز محمد بيضون (ابو النمر ) .


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • مصادر "القوات" لـ"النهار": ردّ جعجع على خبر طلب المحكمة العسكرية إفادته بشأن أحداث الطيونة سيكون في حلقة "صار الوقت" مساء اليوم
  • كورونا لبنان: 700 إصابة جديدة و 3 حالات وفاة
  • تجمع عدد من المحتجين أمام قصر ميقاتي في طرابلس احتجاجاً على الغلاء والتردّي الاقتصادي
  • وهّاب: "شاب صدمته سيارة والجامعة الأميركية تطالبه بـ450 مليون ليرة لإجراء عملية وهو تحت الخطر وبالكوما.. الوزير الظاهر "مصيف" مش معني" تتمة...