4,278 مشاهدة
A+ A-


كشف أحد أعضاء البرلمان الأوروبي عن "قرار مهم" سيصدر خلال الساعات المقبلة حول لبنان.
فقد أوضح النائب الأوروبي كريستوف غرودلير في مقطع مصور مقتضب عبر حسابه الرسمي على "تويتر" أن "البرلمان سيصدر اليوم قرارا مهما ضد السياسيين الفاسدين في لبنان".


وقال ان "القرار المذكور سيتضمن عدة نقاط أبرزها إدانة عرقلة التحقيق في الانفجار المدمر الذي وقع في مرفأ بيروت في آب 2020، مخلفا مئات القتلى والجرحى".


كما سيدين القرار رفض مجلس النواب وكافة الفصائل لخطة الإنقاذ المالية والاقتصادية.


وسيتضمن فرض عقوبات أوروبية سريعة ضد رجال الفساد في البلاد من سياسيين أو اقتصاديين.


وأوضح غرودلير أن "القرار المذكور يأتي دعما للشعب اللبناني الذي يعاني أزمة غير مسبوقة، حيث تدهورت الأوضاع المعيشية وخسرت العملة المحلية معظم قيمتها الشرائية، فيما ارتفعت الأسعار بشكل جنوني، وأضحى معظم اللبنانيين (85%) عند خط الفقر، بينما تفاقمت أزمة المحروقات والكهرباء وغيرها".


كذلك شدد على أن القرار المتوقع سيكون صارماً وقويا جدا، من أجل وضع حد للفساد المستشري والانتهاء من التدخلات الخارجية، بحسب تعبيره.


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • رئيس مجموعة فيسبوك مارك زاكربرغ يعلن تغيير إسم الشركة الأم إلى "ميتا" لتعكس بشكل أفضل كل نشاطاتها لكن اسم الشبكات المختلفة فيها سيبقى نفسه
  • ألان عون: نحنا ما عنا ١٠٠ ألف مقاتل عنا ١٠٠ ألف فكرة
  • الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على هؤلاء الأفراد تضامنًا مع الشعب اللبناني الذي يطالب منذ فترة طويلة بالمساءلة والشفافية ووضع حد للفساد المستشري
  • الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة أدرجت 3 لبنانيين شاركوا في أعمال فساد أو استغلوا منصبًا رسميًا لصالح أنفسهم ما جعل اللبنانيون يتحملون وطأة أزمة اقتصادية مدمرة سببها الفساد وسوء الإدارة الحكومية