576 مشاهدة
A+ A-

لا ينقص المشهد المأسوي سوى مرتفعات النفايات التي تتراكم بين الأحياء في مناطق لبنانية عدة بسبب تقنين رفع النفايات من الشركات التي تعاني من شحّ المحروقات وتداعيات الانهيار المختلفة.

اليوم، رصدت "النهار"  تراكم النفايات بشكل كبير في نطاق مدينة الشويفات، لاسيما دوحة الشويفات ودوحة الحص. ورفع الأهالي الصوت إلى المعنيين للتحرّك وإنقاذهم من التلوّث المنتشر بين المباني.
 
المسؤول الإعلامي في بلدية الشويفات طارق أبو فخر، ينقل عن شركة "سيتي بلو" التي تجمع نفايات المدينة، معاناتها من نقص المحروقات، أضف إلى غلاء قطع الغيار والصيانة للآليات، وهجرة اليد العاملة الأجنبية، وصعوبة استبدالها بيد عاملة لبنانية، إلى عدم تمكّن موظفي الشركة من الوصول إلى عملهم لعدم وجود البنزين.

ويطلق أبو فخر صرخة عبر "النهار"، قائلاً: "ليس في إمكاننا تأمين ليتر مازوت واحد، ولا يمكننا عدم الاعتراف بوجود تقصير من الشركة التي تعرض مبرراتها، كما لا يمكننا أيضاً حلّ مشكلة شحّ المياه في المنطقة لأسباب شبيهة". فهل من يسمع؟
 


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • اللبناني مازن قيس بطل العالم للمحترفين في ماسترز الملاكمة في إيطاليا تتمة...
  • وزير الخارجية: "بدنا القرب من السعودية بس هني ما بدن" تتمة...
  • وزير الخارجية للجديد: الأميركي متحمس اليوم على مساعدة لبنان ولا يريد إنهياره
  • وزير الخارجية للجديد: ليُصدر القاضي البيطار القرار الظني "ويخلصنا"... وهناك صعوبة بانعقاد جلسة لمجلس الوزراء هذا الأسبوع بسبب سفر رئيس الحكومة ومعه عدد من الوزراء