لبنان: 96171010310+     ديربورن: 13137751171+ | 13136996923+
76,340 مشاهدة
A+ A-

بعد صدور الحكم النهائي بإدانة المنشد علي بركات، وذلك على خلفية إثارة الفتن والمس بالمعتقدات، والذي قضى بإنزال عقوبة الحبس بحقه مدة سنة وتغريمه خمسمائة ألف ليرة لبنانية، أكد بركات أنّ "هذه القضية قديمة، وقد تحولت الى جنحة بسبب عدم حضوري الجلسات وقد تمّ الاعتراض على الحكم من قبل المحامي حسن بزي".

وأضاف بركات، في حديث لـ "ليبانون فايلز": أن تيار المستقبل يقف وراء هذا الادعاء، أما عن السبب الرئيسي فقال: "بعد مطالبتهم بتغيير اسم شارع الشهيد مصطفى بدر الدين، كتبت تغريدة على حسابي عبر "تويتر": بتقبلو بتغيير اسم جامع رفيق الحريري وينعمل باسم بدر الدين؟".

وتابع: "نحن نعيش في بلد منهار مسروق ومنهوب، وكلما توجهت بفكرة معينة للتعبير عن الوجع او الرفض تتحول الى فتنة ومس بالطائفة والدين وهذا مرفوض".

اما عن قضية نشيد "السعودية" أوضح بركات أنّ "هذه القضية ما تزال حتى الآن أمام القضاء. مع العلم انني سُجنت، ولكن تيار المستقبل وأشرف ريفي قاموا بالادعاء مرة جديدة على الموضوع نفسه".

وأكد بركات، أنّ "هذا الموضوع هو موضوع سياسي بإمتياز لتوقيف علي بركات".

وعن موقف حزب الله قال: "حزب الله لا يتدخّل لا من قريب ولا من بعيد بعمل القضاء اطلاقاً".

وأضاف: "انا لستُ بقاتل او سارق أموال الناس او مجرم حرب كما البعض في هذا البلد، أنا صاحب كلمة حرة وصاحب رأي، ولا يجوز ملاحقتي على خلفية كلمة او انشودة او تغريدة كتبتها عن السعودية او عن اي شخص".

وتابع بركات: "لن اسلم نفسي للقضاء، لان قضية نشيد "السعودية" فيها من الظلم ما يكفي، ومن غير المقبول ان تدَّعي الدولة اللبنانية على مواطن لبناني كُرمَى لدولة "قاتلة"، بحسب تعبيره".

وختم بركات: "بخصوص الحكم الأول، الموضوع يُتَابع مع المحامي حسن بزي، أما في ما يتعلق بموضوع السعودية، فهذه قضية قديمة ولا ادري ما هو المطلوب، هل المطلوب قطع رأس علي بركات؟".

(ليبانون فايلز)


تغطية مباشرة آخر الأخبار

  • وزير الأشغال علي حمية للـOTV: قريباً ستكون جلسة لمجلس الوزراء وعدنا للمشاركة حرصاً على البلد ولحلحلة القضايا العالقة
  • عودة التيار الكهربائي الى وزارة الاعلام تتمة...
  • وئام وهاب للجديد: أنا أعمل بالنفط في العراق من عام 2000 ولا أكشف عن تفاصيل عملي لأحد و"أنا أغنى من نجيب ميقاتي وأتحداه أن يدفع قدي"
  • وئام وهاب: هناك محاولة لتثبيت سعر صرف الدولار على 25 ألف ليرة كما سمعت

زوارنا يتصفحون الآن